مراسلون بلا حدود تطالب حفتر بالكشف عن مصير صحافيَّين ليبيين

21 مايو 2019
الصورة
انتشرت أنباء عن مقتل الصحافيين (تويتر)
+ الخط -

طالبت منظمة "مراسلون بلا حدود" اللواء المتقاعد خليفة حفتر بضرورة كشف الحقيقة حول اختفاء الصحافيين بقناة ليبيا الأحرار محمد القرج ومحمد الشيباني.

وقال مدير مكتب شمال أفريقيا بالمنظمة، صهيب الخياطي، مساء الاثنين، في بيان للمنظمة لصحافيين، نطالب الجنرال حفتر بكشف الحقيقة حول مصير محمد القرج ومحمد الشيباني، مشيراً إلى أن حالة الانتظار التي تعيشها عائلة الصحافيين وأقاربهما غير إنسانية.

ولفتت المنظمة إلى أن وسائل إعلام تتداول أنباء عن مقتل محمد القرج والشيباني إلا أنها أنباء غير مؤكدة.

واختُطف مراسلا قناة ليبيا الأحرار، محمد القرج ومحمد الشيباني أثناء تأديتهما لعملهما في تغطية المواجهات المسلحة جنوب طرابلس في الثالث من مايو الجاري، حيث تتهم إدارة القناة قوات حفتر باختطافهما وإخفاء مصيرهما.


وكانت قوة حماية طرابلس التابعة لحكومة الوفاق قد أعلنت أمس عن مقتل الصحافيين على يد قوات اللواء التابع من ترهونة الموالي لحفتر، لافتة إلى أن معلوماتها تفيد بأن جثتي الصحافيين في أحد مستشفيات ترهونة.

إلا أن إدارة القناة أكدت أن المعلومات لا تزال غير مؤكدة وأن مصيرهما غامض حتى الآن، معلنة عن تحميل حفتر وقواته المسؤولية الكاملة عن مصيرهما.​