مدرب موناكو ينهي الجدل حول قضية سليماني

16 يناير 2020
الصورة
إسلام سليماني نجم موناكو (Getty)
+ الخط -
فتح غياب المهاجم الجزائري إسلام سليماني عن مباراة ناديه موناكو أمام باريس سان جيرمان، الأربعاء، الباب لانتشار الشائعات حول مستقبله في نادي الإمارة، وزاد العرض الذي تلقاه من نادي أستون فيلا من الشكوك حول استمراره بفرنسا خلال الشطر الثاني من الدوري.

وفنّد المدير الفني الجديد لموناكو روبرت مورينو الأخبار الشائعة حول رحيل مهاجمه خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، حيث أكّد في تصريحات نقلها موقع "توب ميركاتو"، إصراره على الإبقاء على اللاعب حتى نهاية عقد إعارته مع نهاية الموسم.

وأنهى مورينو الجدل بالقول: "لا أفكّر في السماح لسليماني بالرحيل خلال الفترة الحالية، فوجوده معي مهم للغاية، لأنه لاعب كبير ويتمتع بمقومات الاحتراف التي يرغب فيها كل مدرب".
وغاب سليماني عن مباراة باريس سان جيرمان التي حسمها الأخير برباعية مقابل هدف، بسبب معاناته من إصابة خفيفة حتّمت على الطاقم الفني، بإيعاز من الطاقم الطبي، اتخاذ إجراءات احترازية مخافة تفاقمها أو تأثيرها على صحته.

ويعيش إسلام سليماني نصف موسم مميز بالدوري الفرنسي، بعدما نجح في تسجيل 7 أهداف كاملة، وتقديم 8 تمريرات حاسمة، حيث يشكّل ثنائيا مميزاً مع الدولي الفرنسي وسام بن يدر، الذي يتصدّر جدول هدافي "الليغ 1" برصيد 14 هدفاً.

المساهمون