مدرب كرواتيا:مونديال قطر سابقة فريدة في تاريخ كأس العالم

مدرب كرواتيا: مونديال قطر 2022 سابقة فريدة في تاريخ كأس العالم

11 نوفمبر 2018
الصورة
مدرب كرواتيا نجح في بلوغ نهائي المونديال (Getty/العربي الجديد)
+ الخط -
أكد زلاتكو داليتش المدير الفني لمنتخب كرواتيا، وصيف بطل كأس العالم 2018، أنه يعرف أجواء الخليج جيداً في ظل تدريبه لفرق سابقة في المنطقة.

وجاءت تصريحات الكرواتي زلاتكو داليتش، الذي أدى دوراً بارزاً في المفاجأة التي حققها منتخب بلاده عبر الوصول إلى نهائي كأس العالم 2018، قبل أن يخسر أمام نظيره الفرنسي (4-2)، في المباراة التي أقيمت على استاد لوجينيكي بالعاصمة الروسية موسكو، للموقع الرسمي للّجنة العليا للمشاريع والإرث، على هامش مشاركته في الندوة الرياضية الدولية التي استضافتها العاصمة السلوفينية .

وأشار داليتش الذي سبق أن درب الهلال والفيصلي في السعودية، والعين في الإمارات، أنه يعرف المنطقة جيداً وقال: "لقد دربت في الخليج لمدة 7 أعوام، ويمكنني القول إنني كنت سعيداً بهذه التجربة وتعلمت الكثير هناك، لكن الأهم أنني حققت نتائج إيجابية في الملعب. لقد تعلمت في الخليج كيف أبقى هادئاً، لأنه من المهم جداً أن يتمتع المدرب بالهدوء من أجل التعامل مع النتائج السلبية، وخاصة ما بعد الهزائم والخروج من المنافسات".

وحول رأيه ببطولة كأس العالم المتقاربة المسافات التي ستستضيفها قطر عام 2022، قال داليتش: "خلال مسيرتي في الملاعب، قمت بتدريب فرق عديدة في بلدان كثيرة، وتتطلب ذلك بعض الأحيان جهداً كبيراً. ومن واقع تجربتي، أرى بأن الحاجة للتنقل من مكان لآخر يعتبر مصدر إزعاج للمدربين واللاعبين على حد سواء. لذا، أعتقد أن بطولة كأس العالم المتقاربة المسافات التي ستستضيفها قطر بعد أعوام قليلة، ستسهم في رفع مستوى لعب الفرق المشاركة".

وأضاف المدرب: "علاوة على ذلك، سيحظى المدربون والمشجعون والزوّار بفرصة متابعة أكثر من مباراة في اليوم الواحد، وهو ما يشكل سابقة فريدة في نوعها بتاريخ بطولة كأس العالم لكرة القدم".


وحول استفادة قطر من التجربة الكرواتية في كرة القدم، قال داليتش: "من المهم تعزيز ثقة اللاعبين بأنفسهم وثقتهم ببعضهم البعض كفريق واحد. وقد استفاد المنتخب الكرواتي من تجربة نجوم المنتخب في دوري أبطال أوروبا، وأرى أنه من اللازم أن يستفيد المنتخب القطري من تجربته في دوري أبطال آسيا".

وتابع: "خلاصة القول، ضم المنتخب الكرواتي نخبة من نجوم كرة القدم، منهم أفضل لاعب في العالم لوكا مودريتش. وقد اتحد هذا الفريق لتحقيق هدف واحد، وهذا ما يجب أن يكون عليه المنتخب القطري الذي سيمثل قطر في بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022. وأودّ أن أنصحهم بأن يبذلوا قصارى جهدهم ويقدموا أفضل ما لديهم، وأن لا يشعروا بالإحباط إن لم يحققوا الانتصارات المرجوّة".

وفي ختام اللقاء، أشاد داليتش بالشباب القطري المثقف، الجاهز لاستضافة أكبر البطولات العالمية، وحثهم على مواصلة جهودهم حتى موعد استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم، لأول مرة في الوطن العربي، وفقاً للموقع الرسمي للّجنة العليا للمشاريع والإرث.

المساهمون