مدرب الترجي يتهم الأمن المصري وينسحب من المؤتمر!

03 نوفمبر 2018
الصورة
معين الشعباني يعترض على قرارات حكم المباراة (Getty)
+ الخط -
أثارت مباراة ذهاب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، والتي انتهت بفوز الأهلي المصري على الترجي الرياضي التونسي، بثلاثة أهداف مقابل هدف، حالة من الجدل في تونس ومصر، بعد أن احتسب الحكم الجزائري مهدي عبيد ركلتي جزاء للفريق المصري مشكوك في صحتهما، أو إحداهما، ليختلف الخبراء والمدربون عليهما، لتسيطر على البعثة التونسية حالة من الغضب الشديد بعد اللقاء.

وأعرب معين الشعباني المدير الفني لفريق الترجي الرياضي التونسي، عن صدمته عقب الخسارة أمام الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدف في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم على استاد برج العرب في مدينة الإسكندرية، مؤكداً أن الحكم الجزائري مهدي عبيد، الذي أدار المباراة جامل الأهلي المصري، وفجر مفاجأة بقوله إن البعثة تعرضت أثناء الاستقبال في القاهرة لما لم تكن تتوقعه على الإطلاق.

وكشف الشعباني عن سر تصريحه في المؤتمر الصحافي بعد المباراة، بقوله: "الأمن أوقف حافلة الترجي لأكثر من 25 دقيقة أمام أبواب الملعب رافضاً دخولنا، ما تسبب في تأخرنا في عمليات الإحماء. عندما كان يأتي الأهلي إلى تونس، كنا نستقبله دائماً بأفضل شكل، وكان ينتصر علينا في رادس، ويتوج باللقب ولا نفعل ما يسبب له ضيقاً، بل نكرمه بأفضل شكل".

وأضاف المدير الفني للترجي، أن حكم المباراة ظلم فريقه، ولا أحد يقر بصحة البطاقتين الصفراوين اللتين حصل عليها فرانك كوم وشمس الدين الذوادي، اللذين يغيبان عن لقاء الإياب في رادس، مشدداً على أنه هناك توجه بأن تسير المباراة بشكل معين، ونتيجة معينة لصالح فريق معين، حتى لا يحتاج نتيجة مباراة رادس في شيء.


ووجه الشعباني، قبل أن ينسحب من المؤتمر الصحافي بعد مناوشات مع بعض الصحافيين المصريين، اتهاماً خفياً للاتحاد الأفريقي بقوله :"أريد توجيه سؤال إلى "كاف": كيف يقيم معسكر الحكام الخاص بتقنية الفيديو في القاهرة؟ وكيف يحدث ذلك والأهلي طرف في الدور النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا؟".

ومن جانبه، قال محمد يوسف المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة في الأهلي المصري، إن الفوز على الترجي في الذهاب ليس مطمئناً، ولا يمكن أن يركن إليه لاعبو النادي، مشدداً على أنه لم يكن يتمنى أن يتلقى فريقه أهدافاً، ويحافظ على شباكه نظيفة، ولكن الأمر حدث، ما سيزيد من صعوبة لقاء الإياب.

وأضاف يوسف: "لم نضمن الحصول على اللقب التاسع، بالرغم من الفوز الجيد الذي حققناه في برج العرب، لأنها نتيجة خادعة، وسنذهب إلى تونس ناسين هذه النتيجة، وسنستعد للإياب بتركيز شديد، لذلك سنعالج أخطاء لقاء الذهاب، وبكل تأكيد المباراة في تونس لن تكون سهلة، لأن الترجي فريق كبير، ويطمع في اللقب الثالث في تاريخه، ولكننا أيضاً لن نفرط في اللقب بسهولة".

المساهمون