مدافع نيوكاسل ينقذ شباكه بفدائية ويصدم مهاجم تشلسي

19 أكتوبر 2019
الصورة
لحظة صدمة أبراهام بعد إضاعة هدفه المحقق بنيوكاسل (Getty)
+ الخط -

تعرض النجم الشاب تامي أبراهام، مهاجم نادي تشلسي للصدمة، بعدما أضاع هدفاً محققاً في المباراة التي جمعته ضد ضيفه نيوكاسل يونايتد على ملعب "ستامفورد بريدج" في العاصمة البريطانية لندن، ضمن منافسات الأسبوع التاسع في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

وبحث أبناء المدرب فرانك لامبارد، المدير الفني لنادي تشلسي، عن تعزيز نتيجة المباراة بهدفٍ ثانٍ، عبر اختراق دفاعات ضيفهم نيوكاسل يونايتد بالتمريرات القصيرة، بعدما استطاع النجم الإسباني ماركوس ألونسو إحراز الهدف الأول لفريقه في الدقيقة (73) من الشوط الثاني.

ووصلت الكرة إلى الأميركي كريستيان بوليسيتش، قائد وسط تشلسي، في منطقة جزاء نادي نيوكاسل يونايتد، لكنه شاهد زميله تامي أبراهام يقف في مواجهة حارس المرمى، ما جعله يمرر كرة عرضية متقنة إلى رفيقه، الذي قرر إرسالها في الشباك الخالية.

لكن المفاجأة حصلت، عندما انقض على المدافع دي أندري يدلين على الكرة بفدائية عالية، وأزال خطر تعرض نيوكاسل يونايتد لهدف ثانٍ، بعد أن حرم المهاجم تامي أبراهام من هز شباك الفريق الضيف، ما جعله يتعرض للصدمة، بعد أن بدا غير مصدقٍ لما حدث، عقب إضاعته هدفاً محققاً.


وبفضل هدف الإسباني ماركوس ألونسو، واصل نادي تشلسي صحوته من خلال تحقيقه للفوز الثالث على التوالي في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، ورفع رصيده إلى 17 نقطة، فيما تجمدت نقاط نيوكاسل يونايتد عند 8 نقاط.

المساهمون