مخطط إسرائيلي لطرد عشرات الآلاف من فلسطينيي النقب

12 ديسمبر 2019
الصورة
قرار طرد الفلسطينيين من النقب قد اتخذ (Getty)
تعكف الحكومة الإسرائيلية، حالياً، على إعداد مخطط لطرد عشرات الآلاف من المواطنين الفلسطينيين في النقب من أراضيهم، وترحيلهم إلى معسكرات إقامة مؤقتة.

وذكر موقع "سيحا مكوميت"، اليوم الخميس، أنّ ما يعرف بـ"سلطة تنظيم التجمعات السكانية البدوية في النقب" أعدت خطتين لترحيل المواطنين الفلسطينيين من مناطق واسعة في النقب بشكل سريع، بحجة إفساح المجال أمام الحكومة الإسرائيلية لتدشين مشاريع على الأراضي التي يملكها هؤلاء المواطنون.

وذكر الموقع أنّ قرار طرد المواطنين الفلسطينيين من أراضيهم، قد اتخذ دون أن يتوجه أي مسؤول إسرائيلي لشرح أسباب القرار لممثليهم.

ولفت الموقع إلى أن المعسكرات التي تخطط الحكومة الإسرائيلية لنقل الفلسطينيين إليها، تفتقد إلى مقومات الحياة الأساسية.

ونقل الموقع عن حسين الرفيه رئيس اللجنة التي تمثل قرية "بير الحمام" التي تعد ضمن القرى المرشحة للإخلاء في المنطقة؛ أنّ مواطنيه "مستعدون للتضحية بأنفسهم من أجل إحباط تنفيذ هذا المشروع"، مشدداً على أن إسرائيل لم تغير أنماط تعاطيها مع فلسطينيي الداخل منذ تم تأسيسها وحتى الآن.


ونقل الموقع عن عدد من المواطنين الفلسطينيين في المكان، قولهم إن الخطوة تدلل على أن إسرائيل تتعامل معهم من منطلق "النظام العسكري"، مشددين على أنهم عازمون على التصدي لأي محاولة لطردهم من أراضيهم.

وتبرر الحكومة الإسرائيلية عدم قيامها بإعداد مشاريع سكن دائمة للمواطنين الفلسطينيين في النقب بالقول إنّ حاجتها لإنجاز مشاريع البنى التحتية التي تنوي تدشينها في المنطقة، تجعلها غير قادرة على التفرغ لبناء أحياء سكن دائمة للفلسطينيين الذين سيتم طردهم من أراضيهم، والتي سيتم إقامة هذه المشاريع عليها.