مخرج "النهاية" لـ"العربي الجديد": الانزعاج الإسرائيلي شهادة نجاح للمسلسل

27 ابريل 2020
الصورة
يوسف الشريف في مشهد من "النهاية" (يوتيوب)
اعتبر مخرج المسلسل المصري، "النهاية"، ياسر سامي، استفزاز دولة الاحتلال الإسرائيلي، وانزعاجها من العمل، في حد ذاته، نجاحاً لكل شخص شارك فيه.  

وفي تصريحات لـ"العربي الجديد" قال، رداً على ما أثارته وزارة الخارجية الإسرائيلية، إن "الغرب غالباً ما يشوّه صورة العرب في الأعمال الفنية، من دون التعرّض لأي انتقاد... أما إسرائيل، فتظهر في كل مرة وجهها القذر، ولا تقبل سماع أي صوت سوى صوتها".

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية قد عبّرت عن غضبها الشديد من محتوى المسلسل المصري "النهاية" الذي يقوم ببطولته الفنان يوسف الشريف، واصفةً إياه بالـ"مؤسف وغير المقبول، لما فيه من توقُّع بزوال إسرائيل".

وكانت إحدى الجمل الحوارية في المسلسل قد قيلت على لسان أحد المدرسين في شرحه لدرس عن تحرير القدس تقول: "كانت أميركا الداعم الرئيسي للدولة الصهيونية، وعندما حان الوقت لتتخلص الدول العربية من عدوها اللدود، اندلعت حرب سُميت حرب تحرير القدس وانتهت بسرعة وسببت تدمير دولة إسرائيل الصهيونية بعد أقل من 100 عام من قيامها".


مسلسل "النهاية" أول مسلسل مصري بخيال علمي، وتدور أحداثه حول التكنولوجيا التي باتت تسيطر على العالم، حيث تُستبدَل الأموال بالطاقة التي تحلّ محلها. وتدور الأحداث في القدس بعد القضاء على إسرائيل. العمل فكرة يوسف الشريف، وسيناريو وحوار عمرو سمير عاطف وإخراج ياسر سامي وإنتاج شركة سينرجي، ويشارك في بطولته عمرو عبد الجليل، وأحمد وفيق، وسهر الصايغ، وناهد السباعي، ومحمود الليثي.