محمد نجاتي شاشماز... في الطريق إلى "الحرّاس"

15 نوفمبر 2018
الصورة
هناك تكتّم حول المسلسل الجديد، "الحراس" (فيسبوك)
+ الخط -
يتابع النجم التركي، محمد نجاتي شاشماز، بطل مسلسل "وادي الذئاب"، والمعروف عربياً باسم، مراد علمدار، تصوير مسلسله الجديد "الحراس" في منطقة "إلمالي" بولاية أنطاليا التركية غرب البلاد، بعد أن قدم رئيس بلدية إلمالي أوميت أوزتكين، دعماً كبيراً لعمليات التصوير، بإنشاء بلدة جديدة، حيث عمل عشرات الأشخاص ليل نهار لإنجاز المباني القديمة التي تشبه المخافر.
وفي حين يلف التكتم حتى اليوم أي تفاصيل للمسلسل الجديد "الحراس"، سواء ما يتعلق بكادره أو مخرجه وتوقيت عرضه، كشفت مصادر إعلامية تركية، أن مواقع التصوير بُنيت مثل ثكنة تضم سكناً لـ100 شخص، فضلاً عن أماكن للطعام والتعليم، في وقت جرى فيه تأمين مركبات عسكرية، ومروحيات، وتجهيزات عسكرية لعملية التصوير. ما يدلل على أن العمل ضخم وذو طابع بوليسي اجتماعي سياسي، لا يبتعد عن فكرة "وادي الذائب".
يستمر العمل في مكان تصوير المسلسل الجديد الذي تنتجه شركة "بانا" التي يملكها شاشماز، بكوادر فنية كبيرة، إذ يعمل نحو 200 شخص خلف الكاميرات، في حين يقدم سكان بلدية إلمالي الدعم الكبير لعمليات التصوير.
ويرجح المختص بالدراما التركية، شوكت أقوصوي، خلال تصريحه لـ"العربي الجديد" أن يتم بث العمل على قناة "شو التركية" كعرض أول وحصري، دون أن يؤكد أن "الحراس" سيكون بديلاً عن جزء "وادي الذئاب - الفوضى" الذي سبق أن تم الإعلان عن بثه في شباط/فبراير الماضي، وتوقف العرض لأسباب مجهولة حتى الآن.
ويلفت أقصوي إلى أن "وادي الذئاب" الذي بدأ عرض جزئه الأول عام 2003، يعد المسلسل الأطول بتاريخ الدراما التركية، والأكثر مشاهدة حتى الآن، وحتى الحلقة بالجزء السابق، التي يتغيب عنها شاشماز بسبب حادث مروري وإجراء عملية بفكه السفلي، كانت الأكثر مشاهدة على الإطلاق.
ويقول أقصوي، المترجم لأعمال درامية تركية عدة، منها "الزهرة البيضاء" إن كل ما يتم تناقله عن "الحراس"، جاء على لسان النجم التركي شاشماز، ولكن ليس من تفاصيل، سواء عن المسلسل الجديد "الحراس" أو الأعمال الأخرى التي يعكف النجم شاشماز على تصويرها أو التحضير لها، كالفيلم الذي لمح له أو أفلام أخرى كالرسوم المتحركة التي تقدم الحكايات والقصص التركية المعروفة والمحببة للأطفال.
وكانت وسائل إعلامية تركية قد أشارت إلى أن شاشماز بصدد العمل على ثلاثة مشاريع إنتاج سينمائية بالتعاون مع الجانب الهندي وثلاثة مشاريع لمسلسلات تركية قادمة، من دون تقديم مزيد من التفاصيل عنها، مشيرة إلى أن شاشماز كتب سيناريو مسلسل جديد، يتناول المفكر والمتصوف الإسلامي، جلال الدين الرومي، والمتصوف شمس التبريزي، كما يفكر شخصياً في تجسيد شخصيته في المسلسل. ويعود الممثل التركي الشهير محمد نجاتي عبد القادر شاشماز، أو المعروف باسم مراد علمدار، لأسرة محافظة، ووُلد في 15 ديسمبر عام 1971 في الأزيغ، وسط تركيا، وهو شقيق الكاتب والمنتج راجي شاشماز والمخرج زبير شاشماز.
درس شاشماز السياحة التي تعتبر مهنته الأساسية في الولايات المتحدة، التي أقام فيها لست سنوات، قبل أن يعود لتركيا عام 2001 إثر قصة مثيرة يرويها محبوه، حيث كان شاشماز عائدا للولايات المتحدة بيوم 11 سبتمبر "حادث مبنى التجارة العالمي" فعادت طائرته لتركيا التي بقي فيها حتى اليوم وعاد عن فكرة الاستقرار بالولايات المتحدة.
ويقال إن دخوله ميدان التمثيل كان أشبه بمصادفة، وقت التقاه المنتج الشهير، عثمان صناڤ في لقاء عمل. وكان أهم ما دار في هذا اللقاء أنه سيقوم بعرض دور مهم على شاشماز. حيث قال له عثمان: "نفكر في إنتاج مسلسل ضخم وأفكر أن تقوم بدور البطل فيه" وكان رد شاشماز أنه يريد التفكير في الأمر وبعد أن أعجبته فكرة العمل المميزة "وادي الذئاب" وافق على هذا الدور. ليصرح بعد ذاك "لم يعد لي حياة شخصية، ينادونني باسمي في أنقرة لكن في إسطنبول يقول الجميع بولات (مراد)".

المساهمون