محكمة إسرائيلية تؤيد اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى

محكمة إسرائيلية تؤيد اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى

22 مايو 2020
الصورة
تعتزم الجماعات اليهودية المتطرفة اقتحام الأقصى (فرانس برس)
+ الخط -

أيدت المحكمة العليا الإسرائيلية، مساء الخميس، موقف جماعات الهيكل اليهودية المتطرفة بشأن ما سمته وجود "تمييز يمس بالحقوق الأساسية لليهود بحرية العبادة والتنقل" في المسجد الأقصى المبارك، ما يعني أنها أيدت اقتحامات المستوطنين الأقصى.

وقالت المحكمة في ردها على التماس تلك الجماعات أنه "نظراً للحساسيات الأمنية والسياسية والدينية تقرر عدم التدخل، وتترك الأمر للحكومة الإسرائيلية والشرطة لإدارة الأمر وفق ما تراه من ترتيبات مناسبة".

من جانبه، أكد الشيخ عزام الخطيب مدير عام أوقاف القدس في حديث لـ"العربي الجديد" تعقيبا على قرار المحكمة الإسرائيلية، أن الأوقاف الإسلامية هي صاحبة القرار وحدها في كل ما يتعلق بالأقصى، مستغربا قرار المحكمة الذي يعد تدخلا في شأن من شؤون الأوقاف.

ووجهت جماعات الهيكل المتطرفة رسالة للشرطة الإسرائيلية بعد القرار تطالبها فيها بتسهيل اقتحامها للأقصى في ذكرى "يوم القدس" بالتوقيت العبري الذي كانت جماعات الهيكل تأمل أن يكون يوم اقتحام يمكنها من دخول الأقصى قبل دخول المسلمين إليه.

وكانت جماعات الهيكل قد نفذت اقتحاماً كبيراً للأقصى بحماية شرطة الاحتلال في المناسبة ذاتها صباح يوم 28 رمضان الماضي.

يأتي ذلك في وقت نظمت فيه الجماعات المتطرفة منذ الليلة الماضية وحتى فجر اليوم احتفالات صاخبة في ساحة البراق في ذكرى ضم القدس، في وقت قامت مجموعات من المستوطنين بمسيرات مستفزة في البلدة القديمة في القدس.