محطات عاصفة هزّت "أوبر" في 2017

29 ديسمبر 2017
الصورة
هل تغير الشركة سياستها في 2018؟ (Getty)
+ الخط -
على الرغم من تعيينها لرئيس تنفيذي جديد، هو دارا خسروشاهي، تواصل شركة "أوبر" التصدي لتداعيات إجراءات الرئيس التنفيذي السابق، ترافيس كالانيك، إذ اتبع منحى عدوانياً نوعاً ما في تأسيس الشركة، ما أدّى في أحيان كثيرة إلى تورطها في تكتيكات وممارسات تخطت الحدود القانونية وسبّبت مشاكل في هذا المجال. 

إليك أبرز المحطات في "أوبر" خلال 2017:

19 يناير/كانون الثاني 2017

"أوبر" تدفع 20 مليون دولار أميركي، لتسوية تحقيق اتحادي حول مزاعم تتعلق بتضليل السائقين حول قيمة رواتبهم.


28 يناير/كانون الثاني 2017

وسم "#DeleteUber" (احذفوا أوبر) ينتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط احتجاجات على قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بمنع دخول المهاجرين من سبع دول ذات أغلبية مسلمة إلى الولايات المتحدة الأميركية. وناشطون يتهمون الشركة بـ"خرق الإضراب".

المئات من المواطنين يتوجهون إلى مطار جون إف. كينيدي في نيويورك، اعتراضاً على قرار ترامب التنفيذي. كما يعلن "تحالف عاملي التاكسي في نيويورك" عن توقفه عن العمل لمدة ساعة كاملة في المطار، احتجاجاً على القرار، ثم تغرد "أوبر" أنها أوقفت رفع تسعيرة خدماتها في المطار.


2 فبراير/شباط 2017

بعد الضغوطات من حملة "احذفوا أوبر"، يستقيل المدير التنفيذي في الشركة، ترافيس كالانيك، من فريق مستشاري الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مجال الأعمال.


19 فبراير/شباط 2017

المهندسة السابقة في الشركة، سوزان فولر، تكتب تدوينةً تعلن فيها تعرضها هي وزميلاتها خلال عملهنّ في الشركة لتحرّش من أحد المديرين. وتوضح أنّ أحد المديرين تواصل معها في أول يوم عمل لها ليوصل رسالةً جنسية، فأبلغت شؤون الموظفين عن الموضوع، إلا أنّه لم تتم معالجة الموضوع أو اتخاذ أي قرار بحق المدير.
كالانيك يعلن عن إجراء "تحقيق عاجل" في ادعاءات التحرش الجنسي".


23 فبراير/شباط 2017

قسم "وايمو" التابع لشركة "غوغل" والمسؤول عن تطوير سيارتها ذاتية القيادة يرفع دعوى قضائية على شركة "أوبر"، متهماً إياها بسرقة تكنولوجيا لتعزيز تطوير سيارتها ذاتية القيادة الخاصة، منوهاً إلى أن "اختلاس هذه التكنولوجيا يشبه سرقة وصفة سرية من شركة مشروبات".


27 فبراير/شباط 2017

كبير المهندسين في "أوبر"، أميت سينغال، يستقيل من الشركة، بسبب فشله في الكشف عن مزاعم بالتحرش الجنسي وُجهت إليه في وظيفته السابقة.


1 مارس/آذار 2017

تصوير كالانيك موبخاً أحد سائقي "أوبر" الذي اعترض على الرواتب. لاحقاً، اعتذر الرئيس التنفيذي.


3 مارس/آذار 2017

صحيفة "نيويورك تايمز" تكشف عن أداة "الكرة الرمادية" (غراي بال) التي استخدمتها "أوبر" في خداع السلطات في المدن حيث تمنع خدمتها.


19 مارس/آذار 2017

رئيس "أوبر"، جيف جونز، يعلن عن استقالته من الشركة، قائلاً إن قيمها "لا تتوافق" معه.


28 مارس/آذار 2017

"أوبر" تطرح تقريرها الأول عن التنوع في مكان العمل، ويكشف عن سيطرة الذكور البيض.


30 مارس/آذار 2017

"نيويورك تايمز" تكشف عن استعانة مهندس "أوبر" المتهم بسرقة تقنية "وايمو"، أنتوني ليفاندوسكي، بحق التعديل الخامس، لتفادي تجريم الذات.


12 أبريل/نيسان 2017

رئيسة قسم السياسة العامة والتواصل في "أوبر"، رايتشل وتستون، تستقيل.


13 أبريل/نيسان 2017

الكشف عن برنامج سري اسمه "الجحيم" (ذا هيل) استخدمه "أوبر" في التجسس على منافسيها، وأبرزهم شركة "ليفت".


24 أبريل/نيسان 2017

"نيويورك تايمز" تبين أن "أوبر" انتهكت قواعد الخصوصية الخاصة بشركة "آبل"، وتجسست على المستخدمين.


4 مايو/أيار 2017

وزارة العدل الأميركية تعلن عن بدء التحقيق في أداة "الكرة الرمادية".


23 مايو/أيار 2017

"أوبر" تعترف بدفعها أجوراً أقل بعشرات ملايين الدولارات الأميركية من المتوجب عليها للسائقين في مدينة نيويورك الأميركية.


30 مايو/أيار 2017

"أوبر" تطرد أنتوني ليفاندوسكي المتهم بسرقة 14 ألف وثيقة من "وايمو".


6 يونيو/حزيران 2017

"أوبر" تطرد نحو 20 موظفاً، بعد التحقيق في مزاعم التحرش الجنسي داخل الشركة.


7 يونيو/حزيران 2017

"أوبر" تطرد أحد كبار مسؤوليها التنفيذيين، إريك ألكسندر، بعد تقارير كشفت عن حصوله على تقارير طبية لراكبة هندية اغتصبها سائق في "أوبر"، للتشكيك في صحة ادعاءاتها.


13 يونيو/حزيران 2017

"أوبر" تعقد اجتماعاً للموظفين كلهم، من أجل مناقشة إصلاح ثقافة الشركة. وكالانيك يعلن عن ذهابه في إجازة غير محددة. وعضو مجلس إدارة الشركة، ديفيد بوندرمان، يستقيل بعد إدلائه بتصريحات جنسية خلال الاجتماع الموسع المذكور.


15 يونيو/حزيران 2017

الراكبة الهندية ترفع دعوى على "أوبر".


21 يونيو/حزيران 2017

ترافيس كالانيك يستقيل من منصبه، بعض ضغوطات من المستثمرين.


3 أغسطس/آب 2017

"أوبر" تستأجر سيارات عرضة للحرائق في سنغافورة، رغم علمها أن السيارات غير آمنة، وفق ما كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال".


27 أغسطس/آب 2017

تعيين دارا خسروشاهي رئيساً تنفيذياً جديداً لـ"أوبر".


8 سبتمبر/أيلول الماضي

"مكتب التحقيقات الفيدرالي" الأميركي يحقق في برنامج "الجحيم"، وفقاً لـ"وول ستريت جورنال".


22 سبتمبر/أيلول 2017

"أوبر" تخسر رخصتها في لندن، والشركة تستأنف.


2 أكتوبر/تشرين الأول 2017

مدير "أوبر" في المملكة المتحدة، جو بارترام، يستقيل على خلفية أزمة الرخصة في لندن.


21 نوفمبر/تشرين الثاني 2017

"أوبر" تقرّ بسرقة بيانات 57 مليون عميل وموظف لديها، عن طريق قراصنة اخترقوا أنظمة الشركة قبل عام. واعترفت بدفعها مبلغ 100 ألف دولار أميركي للقراصنة، مقابل إتلاف البيانات والتكتم على العملية. وفصلت اثنين من كبار موظفيها، مسؤول الأمن في الشركة وأحد نوابه، لمسؤوليتهما عن الاختراق الذي حدث، وأيضاً لمحاولتهما التستر على الموضوع.


28 نوفمبر/تشرين الثاني 2017

القاضي الاتحادي المشرف على قضية "وايمو" وأوبر" ينتقد محامي الأخيرة، بسبب حجب الأدلة. وموظف سابق يشهد على وجود فريق سري في "أوبر" عمل على التجسس على المنافسين وإعاقة التحقيقات القانونية.


20 ديسمبر/كانون الأول 2017

محكمة العدل الأوروبية توجه ضربة لـ"أوبر"، عن طريق الإعلان عن أنها شركة نقل وليست مجرد تطبيق، وبالتالي تُطبق عليها إجراءات أكثر صرامة.

المساهمون