محرز يرد على تهميشه بمنشور مثير على "إنستغرام"

09 مايو 2019
الصورة
رياض محرز عانى الأمرين في دكة السيتي (Getty)
يمر النجم الجزائري رياض محرز لاعب نادي مانشستر سيتي الإنكليزي ربما بأصعب فترات مشواره الكروي، بسبب الإقصاء والتهميش اللذين يتعرض لهما منذ عدة أشهر، على يد الجهاز الفني للفريق بقيادة الإسباني بيب غوارديولا.

ويحاول النجم العربي الجزائري أن يكون في مستوى تحدّي اللعب لأحد عمالقة الكرة الأوروبية والعالمية، وذلك بشهادة مدربه الذي كثيراً ما اعترف صراحة بأنه: "حزين" لأنه بصدد ظلم رياض محرز وبأن الأخير يستحق اللعب في التشكيل الأساسي.

ويبدو أن النجم الجزائري، وبعدما استنفذ كل الوسائل لإقناع مديره الفني بقدراته وإمكاناته الكبيرة، وكذلك ضرورة منحه الفرصة للتعبير عنها، قام بالرد على الإقصاء والتهميش بطريقة مثيرة جداً، إذ قام بنشر صورة له على حسابه بـ"إنستغرام" وتعود الصورة لليوم الذي توّج فيه محرز بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز صيف العام 2016 بعد موسم كبير جداً قاد فيه ناديه السابق ليستر سيتي للقب تاريخي كما حصد الكثير من الألقاب والجوائز الشخصية.

أراد رياض محرز من خلال هذه الصورة توجيه رسالة مفادها أنه أحد أفضل اللاعبين، وبأنه يستحق أن ينال فرصته كاملة. وتفاعل كل من زميلي محرز السابقين في ليستر سيتي ديماراي غراي وداني درينكووتر مع التدوينة حيث علّقا: "لاعب كبير".


وعاد النجم الجزائري إلى نقطة الصفر مع فريقه مانشستر سيتي، بسبب قلة مشاركاته، وعادت معها "كوابيس" دكة البدلاء التي كثيراً ما عانى منها رياض منذ التحاقه بـ"السيتي" في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، بعد أن خرج من حسابات الجهاز الفني للفريق بقيادة بيب غوارديولا، إذ لم يشارك في المباريات الستّ الأخيرة ولو دقيقة واحدة، بعدما استغنى عنه المدرب "الكتالوني"، وهو ما جعل النجم العربي يهدّد بالرحيل عن "السيتي" خلال مرحلة الانتقالات الصيفية المقبلة، في حال ما تواصل الوضع على حاله.

وسبق أن كشفت عن ذلك صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير لها في نهاية شهر إبريل/نيسان الماضي، حيث قالت بأن رياض محرز يهدد بمغادرة مانشستر سيتي في الصيف المقبل، بسبب إقصائه المستمر من طرف مديره الفني الاسباني بيب غوارديولا، وعدم حصوله على فرصته كاملة، ما جعل منه لاعباً منسيّاً وخارج حسابات الجهاز الفني.

وخاض محرز مع "السيتي" 42 مباراة هذا الموسم في مختلف المسابقات وسجل 11 هدفاً ومثلها من التمريرات الحاسمة، لكنه عاد ليكون بديلاً دون أن يشارك في المباريات الست الأخيرة.

ورغم تذمّر محرز من الوضع الذي يعيشه، والحديث عن تهديده بالرحيل في الصيف القادم، إلا أن مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا، كان له رأي آخر حيث قال في مؤتمر صحافي عقده قبل لقاء "ديربي" مانشستر ضد جاره اليونايتد في الشهر الماضي: "قيل كلام كثير عن وضعية محرز، وأود أن أقول لكم رياض باق في النادي الموسم المقبل، والموسم الذي يليه أيضاً وربما أكثر، نحن سعداء به وهو سعيد".

View this post on Instagram

#TBT ⚽️🤲🏼

A post shared by RM26 (@riyadmahrez26.7) on