محرز يخطف الأضواء بهدف عالمي.. وفرحة هستيرية بالقاهرة

محرز يخطف الأضواء بهدف عالمي.. وفرحة هستيرية بالقاهرة

15 يوليو 2019
الصورة
فرحة محرز بهدفه الحاسم بشباك نيجيريا (Getty)
+ الخط -
خطف النجم العربي الجزائري رياض محرز قائد "محاربي الصحراء" الأضواء، بعدما استطاع تسجيل هدف الفوز في شباك نيجيريا في المواجهة القوية التي جمعت بينهما على استاد القاهرة، ضمن منافسات نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية، ليساهم بوصول أبناء المدرب جمال بلماضي لنهائي المسابقة القارية.


وبحث أبناء المدرب جمال بلماضي المدير الفني لمنتخب الجزائر عن هدف الفوز، بعد أن استطاع أوديون إيغالو تسجيل هدف التعادل لمنتخب نيجيريا في الدقيقة (73) عبر ركلة جزاء، لكن "محاربي الصحراء" بقيادة النجم رياض محرز كان له رأي آخر.

وبينما كانت المواجهة القوية تلفظ أنفاسها في الدقائق الأخيرة، احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة لمنتخب الجزائر، بعد قيام مدافع نيجيريا بعرقلة إسماعيل بن ناصر على مشارف منطقة الجزاء، ليقف جميع الحاضرين في مدرجات استاد القاهرة، لرؤية التشويق الحاصل في المباراة.


وتشاور نجوم المنتخب الجزائري فيما بينهما، حول هوية من سينفذ الركلة الحرة المباشرة، لتنحصر الأمور بين المهاجم بغداد بونجاح، وزميله رياض محرز، الذي أطلق تسديدة قوية متقنة بطريقة رائعة، سكنت في شباك الحارس دانييل أكبيي، الذي لم يستطع صدها في الدقيقة (95).

ولم ينتظر حكم المباراة طويلاً، ليطلق صافرته مُعلنا تأهل منتخب الجزائر إلى المباراة النهائية في بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم لملاقاة السنغال، بعد فوزهم على نيجيريا بهدفين لواحد، وسط فرحة عارمة من الجماهير الحاضرة في المدرجات.




المساهمون