مجلس الأمن يخفق في إصدار بيان بشأن مجزرة تاجوراء

مجلس الأمن يخفق بإصدار بيان بشأن مجزرة حفتر في تاجوراء

04 يوليو 2019
+ الخط -

فشل مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، في إصدار بيان بشأن مجزرة حفتر، التي استهدفت مركز احتجاز مهاجرين في تاجوراء شرقي العاصمة الليبية، طرابلس.

جاء ذلك على لسان رئيس مجلس الأمن السفير غوستافو ميزا - كوادرو، في تصريحات أدلى بها عقب انتهاء جلسة مشاورات طارئة مغلقة لمجلس الأمن استمرت أكثر من ساعتين لمناقشة القصف الجوي الذي أودى، الثلاثاء، بحياة العشرات من المهاجرين بينهم نساء وأطفال.

وقال رئيس مجلس الأمن "لم نتمكن من إصدار بيان أو نقاط صحافية وسوف نواصل النظر في الملف الليبي، وهناك جلسة مجدولة سلفا للمجلس بشأن ليبيا ستعقد يوم 29 يوليو/تموز الجاري وإذا استدعت الظروف فقد نعقد جلسة آخرى قبل ذلك الموعد".

وردا على أسئلة الصحافيين بشأن الدولة أو الدول التي اعترضت علي إصدار بيان، قال رئيس المجلس "لا أريد التحدث عن ذلك. فجميع الدول الأعضاء أدانت خلال الجلسة الهجوم، وأعتقد أنه يتعين على جميع أعضاء المجلس مساندة الدور الذي يقوم به المبعوث الأممي لليبيا غسان سلامة"، في حين أفادت وكالة "فرانس برس" بأن واشنطن هي من عرقلت إصدار بيان بشأن المجزرة.

وحول دعوة أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس إلى ضرورة إجراء تحقيق مستقل لتحديد المسؤولين عن الهجوم، اكتفى رئيس المجلس بقوله "جميعنا يدعم البيان القوي الذي تلاه الأمين العام بضرورة تطبيق مبدأ المحاسبة".

وفي وقت سابق الأربعاء، قالت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، إن القصف الجوي على مركز المهاجرين أسقط 44 قتيلا و130 مصابا.

ودعت حكومة "الوفاق الوطني"، المعترف بها دوليا، المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه "جرائم الحرب"، التي ترتكبها قوات حفتر التي اتهمتها الحكومة بارتكاب الهجوم.

وفي 4 إبريل/ نيسان الماضي، بدأت قوات "حفتر" عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، وسط تنديد دولي واسع ومخاوف من تبدد آمال التوصل إلى أي حل سياسي للأزمة.



(العربي الجديد, الأناضول)

ذات صلة

الصورة
حكاية "بوند برازرز"

مجتمع

"بوند براذرز" نادٍ للدراجات النارية من الفئة الكلاسيكية، يربط أعضاءه اهتمامهم برياضة الدراجات النارية كما تربط بينهم علاقة أخوية. استعراضاتهم في مدينة مصراتة الليبية، وسيلة لإعطاء صورة مختلفة عن المدينة التي مزّقتها الحرب والانقسامات.
الصورة

مجتمع

أطلقت النيابة العامة في ولاية بولو التركية، اليوم الأربعاء، تحقيقاً بحق رئيس البلدية، تانجو أوزجان، الذي أعلن قبل يومين اتخاذ قرارات ضدّ الأجانب لإجبارهم على مغادرة الولاية، الأمر الذي أثار ردود فعل عديدة ضدّه.
الصورة

سياسة

وصل رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، ظهر اليوم السبت، إلى تونس في زيارة رسمية تتواصل ثلاثة أيام، وكان في استقباله في المطار الرئيس التونسي قيس سعيّد، الذي شدّد على أهمية هذه الزيارة وعلى العلاقات التاريخية بين البلدين.
الصورة
كاس الجيد ... مهرجان الفروسية في مدينة مصراتة الليبية

منوعات

رغم توقف بعض مظاهر الحياة نسبياً في المدن الليبية بسبب الاشتباكات التي تقع من وقت لآخر، إلا أن احتفالات سباقات الخيول لا تتوقف غالباً، وذلك لحب الجميع الفروسية، وتربية الخيول، والتباهي بأنسابها وسلالاتها.