متحدث الرئاسة التركية: من مصلحة الخليج إنهاء حصار قطر

متحدث الرئاسة التركية: من مصلحة الخليج إنهاء حصار قطر

17 ديسمبر 2018
+ الخط -

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن، إنّ "الأزمة الخليجية الراهنة مصطنعة، ومن مصلحة منطقة الخليج ومجلس التعاون أن يتمّ حلها، ويوقَف الحصار على قطر."

وأوضح كالن، في مقابلة مع صحيفة "العرب" القطرية، نشرت الإثنين، أنّ "حصار قطر لم يكن عادلاً منذ البداية، ولم يكن قائماً على أي أسس موضوعية"، مضيفاً أنّ "دول الحصار لم تنجح في تحقيق النتائج التي كانت تأمل في الوصول إليها؛ بل إنها جعلت قطر أقوى".

وأكد أنّ "قطر أثبتت صمودها أمام أنظار العالم، وتجاوزت الامتحان بشكل إيجابي. والقيادة القطرية والشعب القطري أثبتا أنّهما تعاملا مع الأزمة بكثير من الهدوء والحكمة في مواجهة الأزمة".

واعتبر كالن أنّ "الأزمة الخليجية قائمة على أجندة سياسية لا تخدم أي طرف في المنطقة"، معرباً عن اعتقاده بأنّه "من مصلحة منطقة الخليج ومستقبل مجلس التعاون، أن يتم حل الأزمة ويوقَف الحصار".

كما لفت إلى أنّ "العلاقات الثنائية بين قطر وتركيا، أنموذج رائع للعلاقات الاستراتيجية والأخوية بين بلدين وشعبين شقيقين، يسارعان لدعم أحدهما الآخر في أوقات الشدة والأزمات"، مؤكداً أنّ "تركيا ستواصل العمل مع قطر في مختلف المسارات".

ونجمت الأزمة الخليجية، من جرّاء إقدام السعودية والإمارات والبحرين ومصر، على قطع علاقاتها مع قطر، في 5 يونيو/حزيران 2017، وفرض حصار بري وجوي وبحري على الدوحة، إثر حملة افتراءات واسعة، قبل أن تقدّم الكويت وساطة للحل.

(الأناضول)