مبادرة سودانية للدعم القانوني والمادي للصحافيين المدانين بقضايا نشر

23 اغسطس 2017
الصورة
(أشرف الشاذلي/فرانس برس)
+ الخط -



أطلق رئيس حزب الأمة السوداني المعارض، الصادق المهدي، مبادرةً لحماية حرية التعبير، تعمل على تقديم العون القانوني والمادي للمدانين في قضايا نشر من صحافيين وصحف.

وسمى المهدي المبادرة بـ"المحفظة الوطنية لحماية حرية التعبير"، معلناً أنّه سيكون أول المتبرعين في سداد الغرامات التي تصدرها المحاكم في مواجهة الصحافيين والصحف في قضايا النشر.

وتواجة الصحافة السودانية بجملة من القيود، ويمثُل من وقت لآخر مجموعة من الصحافيين في قضايا نشر معظمها يصدر بشأنها عقوبات بالغرامة المالية على الصحافي والصحيفة تفوق قدرته المالية.

ووفق تعميم صادر من حزب الأمة المعارض، فإن مبادرة المهدي تعمل على توفير الدعم القانوني عبر آلية تطوعية تضم مجموعة من القانونيين لكل من طاوله التضييق من أجهزة الحكومة أو اقتيد للمحاكم، فضلاً عن تولي عملية دفع الغرامات في حالة الإدانة.

وأدانت محكمة سودانية، مطلع الأسبوع الحالي، صحافية سودانية بالغرامة ثلاثة آلاف جنيه ـ فضلاً عن تغريم الصحيفة لعشرة آلاف جنيه أخرى بسبب كتابة الصحيفة لعمود اتهمت فيه بـ"إشانة سمعة الشرطة السودانية عبر الإساءة لهم في العمود".



المساهمون