ماني يخرج غاضباً إلى دكة الاحتياط بسبب "أنانية" صلاح

ماني يخرج غاضباً بسبب "أنانية" صلاح... وأبو تريكة ينتقد اللاعبين

31 اغسطس 2019
الصورة
ماني خرج غاضباً خلال مواجهة بيرنلي (Getty)
+ الخط -
شهدت مواجهة ليفربول ومضيفه بيرنلي لقطة غريبة للغاية، من نصيب مهاجم الأول ساديو ماني، أحد نجوم المواجهة التي انتهت بثلاثية نظيفة، سجل منها اللاعب السنغالي الهدف الثاني لفريقه، ضمن منافسات الأسبوع الرابع للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم "البريميرليغ"، اليوم السبت.


وخلال تبديله قبل 5 دقائق من نهاية اللقاء فقد ماني أعصابه مع الكادر الفني على دكة الاحتياط، في الوقت الذي أكدت فيه تقارير صحافية أنّه عبّر عن استيائه بسبب أنّ اللاعب المصري محمد صلاح لم يمرّر له الكرة في آخر هجمة لليفربول، قبل تبديله مكان البلجيكي ديفوك أوريغي، وهو ما عاد وأكده مدرب الفريق؛ الألماني يورغن كلوب، بعد اللقاء.


وبعد اللقاء، قال كلوب، في تصريحات صحافية: "ماني بشر ومن الطبيعي أن يفقد أعصابه أحياناً، هو غضب كون صلاح لم يمرر له الكرة وليس للتبديل، لكننا عالجنا الأمر في غرفة الملابس".


وخلال الاستوديو التحليلي لقنوات "بي إن سبورتس"، انتقد نجم الكرة المصرية السابق محمد أبو تريكة، في تعليق على اللقطة، أنانية صلاح في عدة كرات خلال المباراة، خصوصاً في اللقطة الأخيرة، في الوقت الذي أكد فيه نجم الأهلي السابق أنّ ماني لم يتصرف بصورة صحيحة، معتبراً أنّه كان من الأفضل حل الموضوع بين اللاعبين وليس أمام الكاميرات.

كما عبّر العديد من المتابعين عن استغرابهم من تصرّف ماني بعد حالة الغضب العارمة التي انتابته، في حين انتقد البعض الآخر صلاح بسبب العديد من الحالات التي كانت فيها أنانيته واضحة، ما يزيد من الأزمة التي كان قد بدأ فتيلها، منذ الموسم الماضي، بعد صراع اللاعبين على لقب هداف الدوري الإنكليزي.

يُشار إلى أنّ ليفربول أنهى المباراة بثلاثة أهداف دون مقابل، بعد أن سجل كريس وود هدفاً بالخطأ في مرمى فريقه بيرنلي، في حين سجل ماني الهدف الثاني لليفربول، والبرازيلي روبرتو فيرمينو الهدف الثالث.

المساهمون