ماني صديق قديم لنجم جزائري.. هبطا للدرجة الثالثة معاً


19 يوليو 2019
الصورة
ماني لاعب منتخب السنغال (Getty)
ستكون الأضواء مسلطة على الصراع الثنائي بين ساديو ماني نجم ليفربول الإنكليزي، ورياض محرز نجم مانشستر سيتي الإنكليزي، في نهائي كأس الأمم الأفريقية بين السنغال والجزائر، لكن هناك علاقة أخرى وطيدة تجمع نجم ليفربول بلاعب آخر جزائري منذ زمن بعيد.

وكان ماني لاعباً في صفوف ميتز الفرنسي عندما هبط للدرجة الثالثة عام 2012 وكان زميلاً للجزائري أندي ديلور، بل وكان يلعب برفقة مواطنه كاليدو كوليبالي نجم نابولي الحالي.

وسيجمع القدر بين ماني وديلور في نهائي كأس الأمم بعد 7 سنوات من كارثة ميتز، بينما سيشاهد كوليبالي المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف لتراكم الإنذارات.

وبعد الرحيل عن ميتز تحول ماني إلى أحد أفضل نجوم أفريقيا والعالم، وشارك في نهائي دوري أبطال أوروبا عامين متتاليين وحقق اللقب هذا العام مما يرشحه للتنافس على الكرة الذهبية، كما أن كوليبالي أصبح أغلى مدافع في العالم ومطلوبا من كبار أندية أوروبا.



أما ديلور، لاعب مونبلييه الذي حول الولاء من فرنسا للجزائر، فشارك في هذه البطولة بعد استبعاد اللاعب حارس بلقبلة لأسباب أخلاقية، لكنه أظهر قدرات رائعة ويعتمد عليه جمال بلماضي في دور البديل الكفؤ.

ورغم أن ماني سيكون الخطر الأبرز في اللقاء إلا أن ديلور قد يكون ورقة رابحة، وقد يصنع الفارق لمحاربي الصحراء وربما يحقق نبوءة المعلق حفيظ دراجي بأن يترك بصمة مؤثرة ستحول دفة البطولة ليكمل قصة اختياره الدرامية بالتشكيلة.