ماكغريغور وألفاريز: صراع مثير في الـ "UFC"

12 نوفمبر 2016
الصورة
مواجهة نارية بين ماكريغور وألفاريز (العربي الجديد)
+ الخط -


يلتقي نجم الـ "UFC" المتألق، كونور ماكغريغور، مع منافسه الآخر الشرس إدي ألفاريز على لقب الوزن الخفيف، في مباراة تاريخية في قاعة "ماديسون سكوير" الأميركية، وتتجه الأنظار نحو ماكغريغور لقلب الطاولة على المنافس الأميركي الشرس.

يعتقد المحللون أن على ماكغريغور إنهاء المباراة في أول ثلاث جولات إن كان يريد الفوز، ومن المتوقع أن يستخدم المصارع الأيرلندي الزوايا كسلاح ضد ألفاريز، بالإضافة إلى الحركة المفرطة التي تربك الخصم. كما أن ماكغريغور قد يعتمد على الضربات المتنوعة من الأعلى إلى الأسفل على جسد ألفاريز.

ويُعتبر الأميركي ألفاريز واحدا من أكثر اللاعبين قوة في هذه الرياضة، لذلك على ماكغريغور أن يلجأ للضربات على الجسد لمحاولة إنهاك منافسه وإبطال قوة جسده، وثم ضربه بقوة لإسقاطه على أرض الحلبة، مع استعمال اليد اليُسرى القوية.

بالنسبة لألفاريز سيحاول الهجوم بشراسة خلال المباراة، وذلك للإطاحة بالمنافس الأيرلندي بسرعة، في وقت من الأفضل لألفاريز أن تأخذ المنافسة وقتاً أطول، وذلك لأنه ينجح دائماً عندما يمتد الصراع بسبب امتلاكه قوة بدنية أكبر يتفوق فيها على كل المنافسين.

وفي هذه الليلة ستتجه الأنظار نحو ماكغريغور وألفاريز في "ماديسون سكوير" لمعرفة البطل الجديد للوزن الخفيف، ومن المتوقع أن تكون هذه المواجهة الأقوى والأكثر شراسة في عام 2016 من منافسات الـ "UFC".

(العربي الجديد)

المساهمون