مارتن سكورسيزي.. موجة تكريمات فرنسية

باريس
العربي الجديد
17 أكتوبر 2015
+ الخط -

خلال هذا الأسبوع، حظي المخرج الأميركي مارتين سكورسيزي بالعديد من التكريمات في فرنسا، بدايةً بإطلاق معرض صور في باريس حول مسيرته السينمائية، وصولاً إلى منحه أمس "جائزة الأخوين لوميير" لـ "مساهمته في تطوير السينما في العالم"، وهو الذي تحدّث مازحاً عن موجة طوفانية من التكريمات، خلال أيام قليلة قضاها في فرنسا.  

يحظى سكورسيزي بهذا التكريم الأخير بعد سبعة من أبرز السينمائيين في العالم اليوم، هم بيدرو ألمودوفار وكلينت استوود وجيرار ديبارديو وميلوس فورمان وكين لوتش وكوينتن تارنتينو.

يمثّل سكوزسيزي واحداً من أكثر من احتفى بجماليات الصورة وتطويرها، دون خروج عن المعايير الهوليوودية المعروفة، فقد ظل حريصاً على التوجّه إلى الشرائح الأكثر استهلاكية للسينما (الطبقات الوسطى في شمال أميركا وأوروبا)، مع العمل على بث عناصر تجديدية في كل فيلم من أفلامه، منذ بداياته في الستينيات إلى أعماله الأخيرة، ومنها "ذئب وول ستريت" (2013).

يرصد المعرضُ، الذي يقام حتى 16 شباط/ فبراير من العام المقبل، في "المكتبة السينمائية الفرنسية" في باريس، هذه المسيرة؛ مقدّماً لقطات من أعمال سكورسيزي، وهو معرض يبتغي أن يرسم ما يشبه خريطة لمُنجز المخرج الأميركي.

يركّز المعرض على أثر أصول سكورسيزي الإيطالية، على عدد من أفلامه، لعل أهمها "إيطالي - أميركي"  أو "كازينو". كما يشار إلى مدينته الملهمة؛ نيويورك، التي تحضر كبطلة في بعض أفلامه؛ مثل "نيويورك نيويورك" و"عصابات نيويورك" الذي يعود فيه إلى التاريخ البعيد للمدينة. العنصر الثالث هو التأثّر بـ هيتشكوك، فيما تمثل الموسيقى العنصر الأخير. 

ذات صلة

الصورة
4 قتلى بإطلاق نار بمركز للمراهنات في نيويورك(ستيفاني كيث/Getty)

مجتمع

قُتل أربعة أشخاص، وأُصيب ثلاثة آخرون، السبت، بإطلاق نار في قاعة تجري فيها "مراهنات غير قانونية" في نيويورك، وفق ما أفادت الشرطة.
الصورة
جونسون/روحاني/الأناضول

سياسة

أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، اليوم الأربعاء، أن شروط إيران فيما يتعلق بالتفاوض مع الولايات المتحدة الأميركية لم تتغير، ليدعو مجددا واشنطن إلى رفع العقوبات والعودة إلى الاتفاق النووي قبل الحوار.
الصورة
محمد حافظ - القسم الثقافي

ثقافة

يجمع معرض "سورية، آنذاك والآن: قصصُ لاجئين بعد قرن من الزمن" في "متحف بروكلين" النيويوركي بين محطّات لا يفصل بينها سوى مئة عام، لكنها قلبت حال سورية من بلد يلجأ إليه الناس إلى مكان يهربون منه.
الصورة
سيارة أجرة في نيويورك - الولايات المتحدة - مجتمع

أخبار

يعاني سائقو سيارات الأجرة في مدينة نيويورك من أزمات تهدّد عيشهم، لا سيّما مع مزاحمة تاكسيات أخرى مستحدثة راحت تجوب شوارع المدينة أخيراً

المساهمون