ماتيس: الدوريات الأميركية التركية في منبج ستبدأ قريباً

28 اغسطس 2018
+ الخط -

قال وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، إن الدوريات المشتركة الأميركية التركية في مدينة منبج شمالي سورية، ستبدأ قريباً.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك، عقده مع رئيس هيئة أركان بلاده، جوزيف دانفورد، في البنتاغون، اليوم الثلاثاء.

وفي معرض رده على سؤال بشأن تركيا، أكد ماتيس أن بلاده تعمل بشكل وثيق مع أنقرة في العديد من القضايا، بما فيها منبج.

وأضاف: "نعمل معًا في العديد من القضايا.. أجرينا محادثة هاتفية مع نظيري التركي أمس، وأجرينا مفاوضات ودية للغاية.. نقترب من عملية القيام بدوريات مشتركة، وأنا على ثقة من أننا سننفذ الدوريات قريبًا.. نواصل العمل مع تركيا في قضايا كهذه".

وبخصوص سؤال حول شراء تركيا منظومة الصواريخ الدفاعية الروسية (إس-400)، فقال ماتيس: "القرار في هذا الموضوع يعود لتركيا، غير أن شراء المنظومة يقلقنا".

من جهته، أشار رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية، إلى مواصلة الاستعدادات من أجل بدء الدوريات المشتركة في "منبج".

وفي معرض رده على سؤال حول توقيت انسحاب عناصر تنظيم "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي من منبج، فقال دانفورد: "القسم الكبير من عناصر ي ب ك انسحب إلى شرقي الفرات، وبقي منهم عدد صغير".

وفي 18 يونيو/حزيران الماضي، أعلنت رئاسة الأركان التركية بدء الجيشين تسيير دوريات مستقلة على طول الخط الواقع بين منطقة عملية "درع الفرات" بريف حلب الشمالي، ومنبج.

ويأتي تسيير تلك الدوريات في إطار خريطة الطريق التي توصلت إليها أنقرة مع واشنطن.

وتوصلت واشنطن وأنقرة، في يونيو/حزيران الماضي، لاتفاق "خريطة طريق" حول منبج، تضمن إخراج إرهابيي تنظيم "ي ب ك/بي كا كا" منها، وتوفير الأمن والاستقرار للمنطقة.

وفي 18 أغسطس/ آب الجاري، أعلن وزير الدفاع الأميركي، أن التدريبات اللازمة من أجل إجراء دوريات تركية أميركية مشتركة في مدينة منبج السورية، ستبدأ في غضون أيام.

(الأناضول)