لينا الجربوني: آمل أن ينال جميع الأسرى حريتهم

لينا الجربوني: آمل أن ينال جميع الأسرى حريتهم

سخنين
ناهد درباس
16 ابريل 2017
+ الخط -

عبّرت عميدة الأسيرات الفلسطينيات، لينا الجربوني، ظهر اليوم الأحد، عن أملها في أن ينال جميع الأسرى والأسيرات الفلسطينيات حريتهم، وذلك بينما كان المئات من الفلسطينيين يرحبون بها في استقبال عفوي على مدخل مدينة سخنين في سهل البطوف في طريقها إلى بيتها في بلدة عرابة. 

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد أفرج صباح اليوم، عن الأسيرة لينا الجربوني، بعد قضاء محكومية 15 عاماً. 

وانتظر العشرات من الأقارب والأصدقاء، منذ ساعات الصباح، خروج الجربوني من سجن الشارون، داخل الخط الأخضر، على مقربة من مدينة طولكرم. 

ورافق عميدة الأسرى من السجن في طريق عودتها والدتها وأخواتها وأشقاؤها، كما انضم إليهم رئيس بلدية عرابة، علي عاصلة، وعدد من نشطاء الأحزاب العربية. 

ونظم الأهالي في سخنين وعرابة قافلة من السيارات لاستقبال الأسيرة المفرج عنها، فيما يستعد الآلاف للمشاركة في مهرجان بمناسبة خروجها من السجن، مساء اليوم في بلدة عرابة. 




وقال رئيس بلدية عرابة، في حديث مع "العربي الجديد": "قضت لينا 15 عاما من حياتها الكريمة في السجن، وهي اليوم ابنة الشعب الفلسطيني قاطبة، فأهلا وسهلا بها، ومبروك للينا ولأهلها وأمها وعائلتها، وعائلتها الكبيرة عرابة وشعبها الفلسطيني".

يشار إلى أن تحرير الأسيرة الجربوني يأتي عشية الإضراب عن الطعام الذي من المقرر أن يخوضه الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، غدا الإثنين. 

وتخشى سلطات الاحتلال من أن يمتد التضامن مع الأسرى إلى خارج السجون، وأن يجتاح مدن وبلدات الضفة الغربية والقدس المحتلتين، وأن يؤدي إلى انفجار غضب فلسطيني ينذر بعودة انتفاضة جديدة. 






ذات صلة

الصورة

سياسة

حذّر مسؤولون في القدس المحتلة من أن يكون ما جرى اليوم الأحد في المسجد الأقصى خلال اقتحام المستوطنين الذين بلغ عددهم في الجولة الصباحية أكثر من ألف مستوطن، مقدمة لمرحلة جديدة في المسجد.

الصورة
خلال تشييع شيرين أبو عاقلة (إيال وارشافسكي/ Getty)

مجتمع

أمضى الأسير المقدسي المحرر رجائي الحداد نحو عشرين عاماً في سجون الاحتلال الإسرائيلي. وكان خبر استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة على أيدي جنود الاحتلال عند أطراف مخيم جنين شمال الضفة الغربية في الحادي عشر من الشهر الجاري بمثابة فاجعة بالنسبة إليه. 
الصورة
وقفة في إطار حراك لم الشمل حقي في مدينة البيرة في الصفة الغربية (العربي الجديد)

مجتمع

نظّم حراك "لمّ الشمل حقي"، صباح اليوم الإثنين، وقفة جديدة أمام مقرّ هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية في مدينة البيرة الملاصقة لمدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، من ضمن فعاليات دورية تتواصل منذ عام ونصف عام، علماً أنّها كانت توقّفت مؤقتاً في شهر رمضان.
الصورة
التسعيني الفلسطيني حلمي الغول يحلم بالعودة إلى قريته هربيا المهجرة (العربي الجديد)

مجتمع

لم يملك التسعيني الفلسطيني حلمي الغول حبس دموعه حين ذكر اسم قرية "هربيا" المُحتلة، والتي هُجر منها قسراً مع عائلته في عام 1948، على أيدي عصابات "الهاغانا" الصهيونية.