ليكيب الفرنسية عن الشغب في اليورو: إنه العار!

ليكيب الفرنسية عن الشغب في اليورو: إنه العار!

12 يونيو 2016
الصورة
غلاف ليكيب الفرنسية (العربي الجديد)
+ الخط -

وصفت صحيفة "ليكيب" الفرنسية ما حصل في شوارع مدينة مارسيليا وملعبها "فيلودروم" من أعمال شغب واشتباكات بين الجماهير الروسية والإنجليزية بـ "العار"، وذلك في غلاف عدد يوم الأحد الصادر في ثالث أيام بطولة يورو 2016.

وأصيبت فرنسا والعالم الرياضي اليوم بصدمة كبيرة نظراً لما حصل في مدينة مارسيليا وملعب "فيلودروم"، حيثُ امتدت الاشتباكات بين الجماهير الروسية والإنجليزية من الشوارع إلى مدرجات ملعب مباراة روسيا وإنجلترا.

الأمر الذي دفع بصحيفة "ليكيب" الفرنسية إلى اعتبار ما حصل "بالعار" ووضعت هذا العنوان على غلافها الرئيسي لعدد يوم الأحد، مع صورة كبيرة لمشاغبين تلاحقهم الشرطة الفرنسية.

وكتبت الصحيفة الفرنسية أن مجموعات "الهوليغينز" الإنجليزية والروسية اجتاحت شوارع مدينة مارسيليا وأثارت أعمال الشغب، لتمتد الاشتباكات إلى ملعب مارسيليا ومدرجاته، في مشاهد نشرت الرعب في بطولة يورو 2016.

المساهمون