ليبيا: مسلحون يختطفون قائداً عسكرياً في مصراته

ليبيا: مسلحون يختطفون قائداً عسكرياً في مصراته

01 سبتمبر 2018
الصورة
لا يزال مصير الحداد مجهولا (محمود تركية/ فرانس برس)
+ الخط -
أكد مصدر أمنى تابع لمديرية أمن مصراته اختطاف مجموعة مسلحة تنتمي لـ"التيار المدخلي السلفي"، اللواء محمد الحداد، آمر المنطقة العسكرية الوسطى التابعة لحكومة الوفاق، بالقرب من مقره في مصراته.

وبحسب ما صرح به المصدر لـ"العربي الجديد"، فإن الاتصال انقطع بالحداد بعد ظهر اليوم السبت ليتم العثور على سيارته شرق المدينة، بالقرب من أحد مقار جهاز مكافحة الجريمة.

وقال المصدر إن "أفراد مكافحة الجريمة كلهم ينتمون للتيار المدخلي وكانوا يعارضون بشدة مشاركة كتائب مصراته في الأحداث الجارية بطرابلس حاليا"، مشيرا إلى أن النتائج الأولية للتحقيقات الجارية تشير إلى تورط المداخلة في اختطاف الحداد.

وأكد أن مصير الحداد ما يزال غامضا حتى الآن.

يشار إلى أن جهاز مكافحة الجريمة اتهم بتورطه في اغتيال عميد بلدية مصراته، محمد اشتيوي، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وأعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الخميس الماضي عن تكليف الحداد، رفقة آمر المنطقة الغربية العسكرية، أسامة الجويلي، بالإشراف على ترتيبات وقف إطلاق النار بين الفصائل المتناحرة جنوب شرق طرابلس.

والحداد أحد أبرز قادة "لواء الحلبوص" بالمدينة، المعروفة حاليا باسم "الكتيبة 301"، وشارك في أغلب المعارك التي خاضتها مصراته في عملية "فجر ليبيا" في طرابلس، وعملية "البنيان المرصوص" في سرت.



وكلفه رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فايز السراج، في يونيو/ حزيران من العام الماضي بتولي قيادة المنطقة العسكرية الوسطى، التي كانت أولى مهامها تأمين عودة مهجري تاورغاء إلى مدينتهم في سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.