لوفتهانزا تلغي 700 رحلة قصيرة ومتوسطة بسبب إضراب طيارين

لوفتهانزا تلغي 700 رحلة قصيرة ومتوسطة بسبب إضراب طيارين

20 مارس 2015
الإضراب أثر على 84 ألف راكب (أرشيف/GETTY)
+ الخط -

واصل طيارو شركة لوفتهانزا الألمانية، اليوم الجمعة، إضرابهم عن العمل لليوم الثالث على التوالي، مما تسبب في تعطيل 700 رحلة في محاولة للضغط على الإدارة في نزاع طويل بشأن مستحقات التقاعد المبكر وخفض التكاليف.

وتريد لوفتهانزا خفض التكاليف والتوسع في أنشطة الرحلات الاقتصادية، لكن جهودها لإعادة التفاوض على شروط مختلفة لاتفاقيات العمل الجماعية واجهت مقاومة من الطيارين.

ونظم الطيارون 14 إضرابا عن العمل، بما في ذلك إضراب اليوم الجمعة، منذ أبريل/نيسان الماضي، وهو ما كلف الشركة خسارة أرباح تشغيلية تتجاوز 200 مليون يورو (214 مليون دولار) في العام الماضي وحده.

وأجبر الإضراب مجموعة لوفتهانزا على إلغاء 700 رحلة قصيرة ومتوسطة المدى اليوم الجمعة، تعادل نحو نصف الرحلات المقررة لشركتها الرئيسية، وهو ما أثر على 84 ألف راكب، كما ألغت الشركة 90 رحلة أخرى اليوم، بسبب إضراب موظفي أبراج المراقبة الجوية في إيطاليا.

وأعلن اتحاد العمال، الذي يمثل الطيارين، خططا أيضا مساء أمس الخميس، لتمديد الإضراب ليوم رابع ودعا الطيارين للإضراب على الرحلات الطويلة المدى ورحلات الشحن غداً السبت.

ويشمل الخلاف بين الشركة والطيارين نزاعا بشأن مستحقات التقاعد المبكر، حيث يريد اتحاد العمال بقاءها كما هي، بينما ترغب الشركة في تغييرها للموظفين الجدد.

ويريد الطيارون أيضا أن تدخل الشركة في محادثات مشتركة بشأن أمور أخرى معلقة؛ مثل الأجور وخفض التكاليف على الرحلات المتجهة إلى مقاصد سياحية. وترفض الشركة ذلك.


اقرأ أيضاً:
طيارو " لوفتهانزا" الألمانية يهددون بمزيد من الإضرابات

المساهمون