لهذا السبب رفض الاتحاد المصري مواجهة غانا وكوت ديفوار

25 ابريل 2019
الصورة
أغيري مدرب منتخب مصر (Getty)

تواصل مصر استعداداتها لتنظيم النسخة الثانية والثلاثين من بطولة كأس الأمم الأفريقية، المقرر إجراؤها ما بين 21 يونيو/ حزيران و19 يوليو/ تمّوز المقبلين، توازيًا مع تحضيرات المنتخب المصري لخوض غمار المنافسة الأولى في "القارة السمراء" الذي ما زال مسؤولوه يفاضلون من أجل اختيار المنتخبات التي سيتبارى معها ودياً.

وبعد وضع اللمسات الأخيرة لـ"كان 2019"، بإجراء قرعة دور المجموعات يوم 12 إبريل/نيسان الحالي، تتسابق المنتخبات المشاركة في هذا الحدث القاري إلى اختيار المنافسين لأجل مواجهتهم وديًا تحضيرًا لدخول البطولة، على غرار المنتخب المصري الذي اتفق بشكل رسمي على خوض لقاء ودي مع منتخب غينيا بيساو يوم 16 يونيو/ حزيران المقبل.

وكشفت تقارير صحافية مصرية أن مسؤولي المنتخب المصري، بقيادة المكسيكي خافيير أغيري، رفضوا خوض مواجهة كلّ من منتخبي غانا وكوت ديفوار ودياً، قبل انطلاق كأس الأمم الأفريقية، وذلك لتحفظ الطاقم الفني لـ"الفراعنة" على لعب مباريات من العيار الثقيل، بل يُفضّل المنتخب مقابلة منتخبات تنتمي للتصنيف الثاني والثالث، من أصحاب البشرة السوداء، استعدادًا لمباريات أوغندا والكونغو وزيمبابوي في دور المجموعات.


وذكرت تقارير إخبارية مصرية أن الجهاز الفني للمنتخب المصري تجنّب الاحتكاك بالمنتخبات الأفريقية الكبيرة وديًا حتى لما بعد التأهل للأدوار الإقصائية، لتخوفه من التعرض لهزيمة قد تؤثر سلباً على الفريق في دور المجموعات من جهة، ومن جهة أخرى دخول اللاعبين لأجواء المنافسة تدريجيًا بحفظ طريقة اللعب.