لماذا قام حارس ريال مدريد بحلاقة شعر رأسه بالكامل؟

لماذا قام حارس ريال مدريد بحلاقة شعر رأسه بالكامل؟

22 مايو 2017
الصورة
نافاس حارس مرمى الميرنغي (فيسبوك)
+ الخط -
قدّم حارس مرمى نادي ريال مدريد الإسباني، الدولي الكوستاريكي كيلور نافاس، لفتة إنسانية رائعة، عقب نجاح فريقه في التتويج بلقب بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم للمرة الثالثة والثلاثين في تاريخه، إثر الانتصار الذي حقّقه النادي الملكي على حساب مضيفه ملقة بنتيجة هدفين دون مقابل، في المواجهة التي جمعت بين الفريقين، مساء يوم أمس الأحد، على ملعب لا روزاليدا، ضمن منافسات الجولة الثامنة والثلاثين (الأخيرة) من مسابقة الليغا.

وقام الحارس الكوستاريكي البالغ من العمر 30 عاماً بحلاقة شعر رأسه بالكامل عقب نهاية المباراة التي جمعت فريقه أمام ملقة، وذلك تضامناً منه مع الأطفال المصابين بمرض السرطان، حيث كان "نافاس" قد قطع على نفسه وعداً بحلاقة شعر رأسه بالكامل، وذلك في حال نجح فريقه، بالتتويج بلقب النسخة الحالية من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، وهو الأمر الذي حدث بالفعل بعدما نجح الميرنغي في استعادة لقب الليغا الغائب عن خزائنه منذ موسم (2011- 2012) بعدما حقّق انتصاراً ثميناً على حساب مضيفه ملقة بنتيجة هدفين دون مقابل.

ونشر حارس مرمى نادي ريال مدريد الإسباني، الذي انضم لصفوف النادي الملكي في صيف عام 2014 قادماً من نادي ليفانتي مقابل 10 ملايين يورو، صورة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ظهر فيها حليق الرأس، وعلق أسفلها قائلاً: "أهدي هذا اللقب لجميع أفراد عائلتي، ولجميع الأطفال، الذين يخضعون لعلاجات صعبة للغاية بسبب معاناتهم من مرض السرطان، عليهم أن يبقوا أقوياء، وأن يُؤمنوا بالله الذي لن يتخلى عنا".

ولم يكن نافاس اللاعب المدريدي الوحيد الذي سبق له أن أبدى تعاطفه التام مع الأطفال المصابين بمرض السرطان، حيث سبقه من قبل زميله في الفريق الملكي، البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أظهر تعاطفاً كبيراً مع الأطفال المصابين بسرطان الدم من خلال قيامه بإرسال رسالة مؤثرة دعا من خلالها مشجعيه من كافة أنحاء العالم، لدعم هؤلاء الأطفال ضد هذا المرض اللعين، الذي تُقدر حالات الوقوع فيه بما يزيد عن 175 ألف حالة سنوياً، ويصل معدل الوفيات إلى نحو 96 ألف حالة وفاة سنوياً.



(العربي الجديد)


المساهمون