لماذا دعا جورج كلوني إلى مقاطعة فنادق فخمة عالمياً؟

لماذا دعا جورج كلوني إلى مقاطعة فنادق فخمة حول العالم؟

30 مارس 2019
الصورة
طالب كلوني بمقاطعة فنادق السلطنة (راشيل موراي/Getty)
+ الخط -
دعا الممثل الأميركي الشهير جورج كلوني إلى مقاطعة فنادق فاخرة تملكها سلطنة بروناي، منها فندق "بيفرلي هيلز"، بعدما أعلنت السلطنة عزمها على تطبيق حد الزنا وفقاً للشريعة الإسلامية على المثليين والذين يضبطون وهم يمارسون علاقات جنسية خارج إطار الزواج.

وأعلنت بروناي أنها ستبدأ تطبيق الحدود الإسلامية اعتباراً من 3 إبريل/نيسان "ومنها حد الرجم أو الجلد لمن تثبت إدانته في جرائم مثل الزنا أو الاغتصاب".

وكتب كلوني في مقال رأي نشره موقع "ديدلاين": "في كل مرة نمكث فيها في أي من تلك الفنادق التسعة أو نعقد اجتماعات فيها أو نتناول الطعام، يذهب المال مباشرة إلى جيوب أناس قرروا رجم مواطنيهم أو جلدهم لأنهم مثليون أو متهمون بالزنا".

وتملك "شركة بروناي للاستثمار" تسعة فنادق في الولايات المتحدة وأوروبا منها فندق "بيفرلي هيلز"، و"دورشستر" في لندن، و"بلازا أتينيه" في باريس.

وقال كلوني إنه نزل هو نفسه في كثير من هذه الفنادق "لأني لم أقم بما ينبغي عمله ولم أعرف الجهة التي تملكها". وأقر الممثل الشهير بأن أي حملة من هذا النوع "لن يكون لها تأثير يذكر في تغيير هذه القوانين" على الأرجح. لكنه أضاف "يمكنكم التشهير بالبنوك والمؤسسات ورجال الأعمال الذين يتعاملون مع هذه الفنادق واختاروا أن يغضوا الطرف".
وحظيت دعوة كلوني بدعم المخرج دستن لانس بلاك والمغنيين الأميركيين روفس وينرايت، وبليندا كارلايل، تحت وسم #قاطعوا_بروناي على موقع تويتر.

وهاجم سياسيون في بريطانيا وأوروبا ومنظمة العفو الدولية وجماعات مدافعة عن حقوق الإنسان في آسيا خطط بروناي وعبروا لها عن مخاوفهم.



(رويترز)

دلالات

المساهمون