لقطة مؤثرة... لوكاس مورا صانع معجزة توتنهام يبكي

لقطة مؤثرة... لوكاس مورا صانع معجزة توتنهام يبكي

09 مايو 2019
مورا سجل "هاتريك" في مباراة تاريخية (Getty)
+ الخط -

تداولت الصحف الرياضية العالمية ورواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للنجم البرازيلي، لوكاس مورا، يتحدث أمام الصحافيين عن مباراته التاريخية أمام فريق أياكس، حيثُ حضر فيديو لتعليق أحد المعلقين البرازيليين على هدفه الثالث في المواجهة الأوروبية.

وقاد النجم البرازيلي لوكاس مورا فريقه توتنهام للتأهل إلى المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا متفوقاً على أياكس الهولندي، وذلك بتسجيله ثلاثة أهداف "هاتريك" في المواجهة، مانحاً بطاقة العبور للمدرب ماوريسيو بوكيتينو الذي بكى بعد التأهل التاريخي.

وخلال خروج النجم البرازيلي لوكاس مورا من نفق ملعب أياكس أمستردام أمام الصحافيين، توقّف عند أحد مراسلي قناة "إسبورتي" البرازيلية وتحدث عن أهدافه التاريخية، ليعرض له المراسل فيديو عن أحد المعلقين البرازيليين الذي جن جنونه بعد تسجيل لوكاس مورا هدف التأهل الثالث التاريخي.



وبعد رؤية لوكاس مورا للفيديو تأثر كثيراً بالتعليق التاريخي وذرف الدموع مباشرةً، وقال للصحافيين من الموقع البرازيلي: "من المستحيل تفسير الشعور في هذه اللحظات، أنا سعيد جداً وفخور بزملائي، نحن كنا مؤمنين بهذه اللحظات، وكنا مؤمنين أن الأمر مُمكن. لقد قدمنا كل شيء على أرض الملعب، أعتقد أننا استحققنا هذا الإنجاز، نحن عائلة، من المستحيل تصديق ما حصل".

وأضاف لوكاس مورا، خلال حديثه: "أريد أن أشارك هذا الإنجاز مع عائلتي وزملائي، مع عائلتي وجميع أصدقائي، والاستمتاع بهذه اللحظات. النجاح كان نتيجة عمل جماعي، كان من الصعب اللعب أمام أياكس، هو فريق يلعب بطريقة مُميزة، لكن في النهاية كرة القدم رائعة.

المساهمون