لبنان: القاع تشيّع قتلاها ودعوات للخروج من الأزمة السياسية

لبنان: القاع تشيّع قتلاها ودعوات للخروج من الأزمة السياسية

بيروت
العربي الجديد
29 يونيو 2016
+ الخط -
بدأ أهالي بلدة القاع (على الحدود الشرقية مع سورية)، مراسم تشييع ودفن القتلى الخمسة الذين سقطوا في الهجوم الانتحاري، الذي شنّه مقاتلون من الأراضي السورية على البلدة، فجر الاثنين الماضي.

وتسير عملية التشييع بمؤازرة القوى الأمنية ووحدات من الجيش، ووسط تشديدات مكثفة اتّخذتها الأجهزة الأمنية اللبنانية تحسباً لأي طارئ قد يحصل، مع العلم أنّ الاعتداء الانتحاري تكرّر مساء الاثنين ــ الثلاثاء، من دون أن تتمكن الدولة من حماية أهالي القاع بشكل كامل.

ووصلت قبل قليل جثامين القتلى البلدة، وسط حضور شعبي وسياسي من كل لبنان تضامناً مع ما مرّت به القاع في الأيام الماضية. مع العلم، أنّ الأهالي اضطروا في الساعات الماضية إلى حمل السلاح للدفاع عن منازلهم بتغطية سياسية وحزبية، وهو ما كرّس عجز الدولة على المستوى الأمني.


وعلى المستوى السياسي، أكد رئيس حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، على أنّ "أهلنا في القاع، عندما دعا داعٍ، أو تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، كانوا فعلاً للمقاومة جاهزين ولم يموتوا إلاّ واقفين".

ومن جهة ثانية، دعا رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري، إلى "وحدة الصف اللبناني في مواجهة الخطر الإرهابي التكفيري، ولو أنّ من نقاط الضعف التي يعاني منها لبنان هو هذا التشتت الذي نشهده، والأزمة السياسية المتمثلة بغياب وشكل مؤسسات الدولة".

وأكد بري، خلال لقاء الأربعاء النيابي (لقاء دوري يجمع رئيس البرلمان بممثلي الكتل النيابية)، على أنه "في مقابل الاستهداف الانتحاري الإرهابي لأمن واستقرار لبنان، نحن نمارس انتحاراً منذ أكثر من سنتين ونصف من خلال الشغور الرئاسي وتعطيل المؤسسات".

وفي الإطار نفسه، انتقد عضو كتلة تيار المستقبل، النائب أحمد فتفت، تسلّح الأهالي وتغطية هذا المشهد من بعض القوى السياسية، معتبراً أنّ "الأمن الذاتي ليس هو الحل، بل الحل هو الدولة والمؤسسات الأمنية والجيش اللبناني الوحيد القادر على مجابهة الإرهاب، وما يحتاجه الأمن اللبناني هو الأمن السياسي والإسراع في انتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت ممكن".

ذات صلة

الصورة
يتميز معبد هيليوس بأنه من المعابد الأيونية النادرة في لبنان (العربي الجديد)

مجتمع

أسفل جبل حرمون أو جبل الشيخ يقع معبد هيليوس الذي يضم آثاراً تروي حكايات تغوص في التاريخ، ويمكن أن تجعله بسهولة - في حال الاهتمام به- معلماً سياحياً بارزاً
الصورة
طرابلس لبنان

سياسة

يظهر بحث "العربي الجديد" عن أسرار اختفاء شبان لبنانيين من مدينة طرابلس والتحاقهم بتنظيم "داعش" في العراق وجود قواسم مشتركة عدة بين عدد منهم، بينها تلقيهم اتصالات تحذيرية وتعرضهم سابقاً للتوقيف.
الصورة
ورث المهنة عن والدته (العربي الجديد)

مجتمع

قبل 56 عاماً، تعلم اللبناني غازي أحمد صناعة كراسي "القش"، ولم يتخلّ عنها حتى اليوم على الرغم من الأزمة الاقتصادية. ولأنه يرفض اندثار المهنة، يحرص على تعليمها لأولاده
الصورة
بهاء الحريري (فيسبوك)

سياسة

ظل بهاء الحريري بعيداً عن الإعلام، بما أنه أُبعد عن الوراثة السياسية للتفرّغ لعالم الأعمال والأموال، إلا أنه ظلّ حاضراً عن بُعد، مطروحاً، ولو نظرياً، بالنسبة للبعض، لاستبدال أخيه سعد الحريري في حال فرضت الظروف ذلك

المساهمون