لبنان: القاع تشيّع قتلاها ودعوات للخروج من الأزمة السياسية

بيروت
العربي الجديد
29 يونيو 2016
+ الخط -
بدأ أهالي بلدة القاع (على الحدود الشرقية مع سورية)، مراسم تشييع ودفن القتلى الخمسة الذين سقطوا في الهجوم الانتحاري، الذي شنّه مقاتلون من الأراضي السورية على البلدة، فجر الاثنين الماضي.

وتسير عملية التشييع بمؤازرة القوى الأمنية ووحدات من الجيش، ووسط تشديدات مكثفة اتّخذتها الأجهزة الأمنية اللبنانية تحسباً لأي طارئ قد يحصل، مع العلم أنّ الاعتداء الانتحاري تكرّر مساء الاثنين ــ الثلاثاء، من دون أن تتمكن الدولة من حماية أهالي القاع بشكل كامل.

ووصلت قبل قليل جثامين القتلى البلدة، وسط حضور شعبي وسياسي من كل لبنان تضامناً مع ما مرّت به القاع في الأيام الماضية. مع العلم، أنّ الأهالي اضطروا في الساعات الماضية إلى حمل السلاح للدفاع عن منازلهم بتغطية سياسية وحزبية، وهو ما كرّس عجز الدولة على المستوى الأمني.


وعلى المستوى السياسي، أكد رئيس حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، على أنّ "أهلنا في القاع، عندما دعا داعٍ، أو تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، كانوا فعلاً للمقاومة جاهزين ولم يموتوا إلاّ واقفين".

ومن جهة ثانية، دعا رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري، إلى "وحدة الصف اللبناني في مواجهة الخطر الإرهابي التكفيري، ولو أنّ من نقاط الضعف التي يعاني منها لبنان هو هذا التشتت الذي نشهده، والأزمة السياسية المتمثلة بغياب وشكل مؤسسات الدولة".

وأكد بري، خلال لقاء الأربعاء النيابي (لقاء دوري يجمع رئيس البرلمان بممثلي الكتل النيابية)، على أنه "في مقابل الاستهداف الانتحاري الإرهابي لأمن واستقرار لبنان، نحن نمارس انتحاراً منذ أكثر من سنتين ونصف من خلال الشغور الرئاسي وتعطيل المؤسسات".

وفي الإطار نفسه، انتقد عضو كتلة تيار المستقبل، النائب أحمد فتفت، تسلّح الأهالي وتغطية هذا المشهد من بعض القوى السياسية، معتبراً أنّ "الأمن الذاتي ليس هو الحل، بل الحل هو الدولة والمؤسسات الأمنية والجيش اللبناني الوحيد القادر على مجابهة الإرهاب، وما يحتاجه الأمن اللبناني هو الأمن السياسي والإسراع في انتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت ممكن".

ذات صلة

الصورة
من قطف العدد الأكبر من الحميضة؟ (العربي الجديد)

مجتمع

ينتظر كثيرون، وخصوصاً الأطفال، فصل الربيع لقطف عشبة الحمّيضة وتناولها مع الملح والكمون. وأحياناً، يتنافسون في ما بينهم لجمع العدد الأكبر منها
الصورة

منوعات وميديا

فاز ثمانية مهندسين معماريين مصريين في مسابقة دولية لإعادة بناء مجمع "جامع النوري" التاريخي في مدينة الموصل العراقية، كما أعلنت "يونسكو" منظمة المسابقة الخميس.
الصورة
العراق/سياسة/الجيش العراقي/الأنبار(فرانس برس)

سياسة

أعلنت السلطات العراقية، اليوم الثلاثاء، تنفيذ طيران التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن للحرب على الإرهاب، سلسلة من الضربات الجوية الجديدة في مناطق شماليّ البلاد، أدت إلى تدمير 39 وكراً لتنظيم "داعش"، بحسب بيان رسمي صدر عن خلية الإعلام الأمني.
الصورة
رسائل إلى الأم في يومها

مجتمع

جالت كاميرا "العربي الجديد" في مدن عربية والتقطت احتفالات المنطقة العربية بعيد الأم، ونقلت انطباعات ورسائل الأبناء لأمهاتهم، وتحتفل معظم الدول العربية بعيد الأم في أول أيام الربيع، 21 آذار/مارس، من كل عام.

المساهمون