لا للاستهلاك المفرط

لا للاستهلاك المفرط

17 يونيو 2020
الصورة
جفاف في زيمبابوي (جيكيساي نجيكيزانا/ فرانس برس)
+ الخط -
يُركّز الهدف الـ 15 المندرج في إطار خطة التنمية المستدامة لعام 2030 على التصميم على "حماية الكوكب من التدهور، بما في ذلك من خلال الاستهلاك والإنتاج المستدامين، وإدارة موارده الطبيعية على نحو مستدام، واتخاذ إجراءات عاجلة بشأن تغير المناخ، حتى يتمكن من دعم احتياجات الحاضر والمستقبل". وعلى وجه التحديد، ينص الهدف 15 على تصميم الأمم المتحدة على وقف تدهور الأراضي.

وفي حين تشكل الأراضي الجافة ما يصل إلى 41.3 في المائة من سطح اليابسة، وتؤثر ندرة المياه على ما بين مليار وملياري شخص يعيش معظمهم في المناطق القاحلة، فهذا يعني أنه يجب بذل جهود أكبر. ووفقاً لسيناريو تغير المناخ، سيعيش في عام 2030 نحو نصف سكان العالم في مناطق ندرة المياه فيها كبيرة.



"غذاء. علف. ألياف" هو العنوان الذي اختارته الأمم المتحدة للاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التصحر والجفاف الذي يصادف اليوم. ويركز الاحتفال هذا العام على تغيير النزعات العامة نحو أنماط الإنتاج والاستهلاك البشرية المفرطة، التي تُعد السبب الرئيسي في التصحر وتدهور الأراضي. وتشير إلى أنه للحصول على ما يكفي من الأراضي المنتجة لتلبية متطلبات عشرة مليارات نسمة بحلول عام 2050، يجب تغيير أنماط العيش. لذلك، يُراد من شعار موضوع هذا العام تثقيف الأفراد بشأن سبل الحد من إسهاماتهم الشخصية في هذه المشكلة.

(العربي الجديد)