نجم اتحاد العاصمة الجزائري يكشف لـ"العربي الجديد"موقفه من العروض الاحترافية

21 مايو 2019
الصورة
مؤيد اللافي يكشف خططه المستقبلية (العربي الجديد)
أكد لاعب فريق اتحاد العاصمة الجزائري، مؤيد اللافي، أن مهمة الحصول على لقب الدوري الجزائري ليست بالأمر السهل في ظل التنافس القوي بين جميع الفرق، وتقارب المستوى الفني بين اللاعبين، حتى وإن كان ذلك في ظل اختلاف المراكز بسلم الترتيب العام.

وأشار نجم المنتخب الليبي الذي انتقل مؤخراً إلى الدوري الجزائري، في حوار خص به صحيفة "العربي الجديد" وسينشر يوم الخميس كاملاً، إلى أن دوري الرابطة المحترفة بالجزائر يعتبر من أصعب الدوريات العربية؛ مضيفاً أن الفرق جميعها تدخل المباريات وحظوظها متساوية ومن الصعب تكهن نتيجة أي مباراة، حتى إن كانت تجمع فريقين أحدهما صاحب الصدارة والآخر متذيل الترتيب.

وقال اللافي أيضاً عن الدوري الجزائري، إن الحماس عادة ما يكون عالياً بين اللاعبين داخل الملعب طوال التسعين الدقيقة، وذلك يعود إلى الضغط الجماهيري، خاصةً أن كل الفرق الجزائرية لديها قاعدة جماهيرية تعتبر مصدر القوة الأول لهذا الدوري، حسب تعبيره.



واعترف اللافي أنه تلقى العديد من العروض، لكنه أكد بقاءه في النادي، قائلا:" تلقيت مؤخراً عدة عروض من أندية عربية وأخرى أوروبية، ولكن أنا اليوم ملتزم بعقدي مع اتحاد الجزائر وأعيش فترة رائعة، ولا أفكر سوى في تحقيق لقب الدوري الجزائري مع زملائي في الفريق وتحقيق العلامة الكاملة وفي حال حققتُ ذلك سيصبح في رصيدي أول لقب شخصي أحصل عليه خلال مشواري الاحترافي".

وكان مؤيد اللافي البالغ من العمر 23 عاما قد انضم إلى صفوق فريق اتحاد العاصمة الجزائرية مطلع العام الجاري في فترة الإنتقالات الشتوية، وتمكّن اللاعب الليبي من التأقلم سريعاً مع فريق العاصمة بتسجيله لعدد من الأهداف الحاسمة التي جعلت فريقه في صدارة الدوري حتى الآن.