لإرضاء نجليها.. والدة الشقيقين بوغبا ترتدي قميصاً "استثنائياً"

لإرضاء نجليها.. والدة الشقيقين بوغبا ترتدي قميصاً "استثنائياً"

17 فبراير 2017
الصورة
الشقيقان خطفا الأنظار في موقعة الدوري الأوروبي (Getty)
+ الخط -
حرصت والدة اللاعبين فلورنتين وشقيقه بول بوغبا على دعم نجليها خلال المباراة التي جمعت فريقي مانشستر يونايتد الإنكليزي ونظيره سانت إيتيان الفرنسي، والتي جرت مساء الخميس في ذهاب الدور الـ 32 من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم على ملعب "أولد ترافورد" معقل الشياطين الحمر.

وجلست ياو موريبا، والدة لاعب مانشستر يونايتد الإنكليزي، بول بوغبا، وشقيقه فلورنتين بوغبا مدافع سانت إيتيان الفرنسي على مدرجات الأولد ترافورد، لكنها حرصت على تشجيع نجليها معا دون تفريق بينهما، بعدما ارتدت قميصاً يضم فريقي مانشستر يونايتد وسانت إيتيان.

وظهرت والدة اللاعبين على مدرجات "مسرح الأحلام" في مباراة الذهاب ليلة الخميس بقميص موحد ضم اللونين الأحمر (لون اليونايتد) والأخضر (لون سانت إيتيان) في مشهد فريد في ملاعب الكرة العالمية، أكدت من خلاله أنها تعدل بين نجليها مهما كان انتماؤهما، واختار بول (23 عاما) اللعب مع المنتخب الفرنسي، بينما فضل شقيقه فلورنتين (26 عاما) اللعب مع المنتخب الغيني.

ويلعب بول لمانشستر يونايتد وهو أغلى لاعب في العالم، بينما توقع المختصون في عالم الأسواق المالية الرياضية سعر شقيقه الأكبر بثلاثة ملايين، وسبق أن صرحت ياو موريبا أنها تتمنى تعادل الفريقين ذهابا وإيابا وأنها لا تريد لأحدهما الهزيمة والخروج من المسابقة الأوروبية.

وشهدت الدقيقة 78 لقطة عائلية أيضا إن صح التعبير، حينما تعرض فلورنتين لإصابة اضطر على إثرها للخروج من المباراة، ليتوجه إليه شقيقه بول ويطمأن عليه قبل أن يصافحه ويودعه لحظة خروجه من الملعب في مشهد حظي بتصفيق الجماهير الحاضرة.

المساهمون