لإدخال الفرح إلى قلب طفل.. مبابي رفض استبدال قميصه

لإدخال الفرح إلى قلب طفل.. مبابي رفض استبدال قميصه

باريس
العربي الجديد
14 أكتوبر 2018
+ الخط -
يواصل النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي، تألقه داخل وخارج الملعب، سواء مع فريقه باريس سان جيرمان الفرنسي، أو على صعيد منتخب بلاده الذي خاض مؤخرا مواجهة ودية مع منتخب آيسلندا شهدت تسجيله لهدف من ركلة جزاء وانتهت بالتعادل 2-2.

ولفت النجم المرشح لجائزة أفضل لاعب شاب في العالم بحسب مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الأنظار عقب نهاية المباراة الودية التي تندرج ضمن استعدادات أبطال العالم في روسيا 2018 لبطولة دوري الأمم الأوروبية، حينما حرص على إهداء قميصه لطفل صغير في الملعب.



وبعد الصافرة وفي لحظة تبادل اللاعبين للقمصان، حرص نجم باريس سان جيرمان الفرنسي على منح قميصه لأحد الأطفال المتواجدين على أرضية الملعب بدلا من تبادله مع لاعب منتخب آيسلندا، حيث قام بتسليمه القميص، وسط ذهول ودهشة الطفل الذي بدا في غاية السعادة.

وتداول مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي اللقطة التي ظهر فيها الطفل سعيدا للغاية بعد حصوله على قميص نجمه المفضل وأحد نجوم كرة القدم العالمية، بل إنه من شدة سعادته أظهر القميص لشاشات التلفاز والفرحة تغمر قلبه.

ذات صلة

الصورة

منوعات وميديا

أعلنت النيابة العامة في باريس، اليوم الثلاثاء، فتح تحقيق حول ما كشفته تقارير إعلامية بشأن التجسس على صحافيين فرنسيين جرى اختراق هواتفهم عبر برنامج "بيغاسوس" الذي طورته مجموعة "أن إس أو" الإسرائيلية لصالح الدولة المغربية التي نفت الأمر.
الصورة
العربي الجديد

رياضة

يشهد عالم الرياضة عامة، وكرة القدم على وجه الخصوص، العديد من اللفتات الإنسانية. فرغم المنافسة التي تطغى أحياناً على أغلب الأحداث، فإنه تبقى للجانب الانساني مساحة كبيرة بشكل دائم.

الصورة
مظاهرة في فرنسا ضد اليمين المتطرف (العربي الجديد)

سياسة

تظاهر عشرات الآلاف في أنحاء فرنسا، اليوم السبت، في مسيرة دعت إليها قوى اليسار ونشطاء البيئة والنقابات العمالية والطلاب، لتكون أكبر تظاهرة معارضة في فرنسا، بعد عام ونصف من أزمة صحية حدّت بشدة من حرية التظاهر.
الصورة

سياسة

أعلن القضاء الفرنسي، مساء الأربعاء، أنّ الشاب الذي صفع الرئيس إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، خلال زيارة إلى جنوب شرق البلاد ستتمّ محاكمته، اليوم الخميس، وفقاً لنظام "المثول الفوري" الذي يضمن تسريع إجراءات المحاكمة ولا سيّما في حالات الجنح المتلبّس بها.

المساهمون