كولومبي شارك في الأولمبياد من أجل شراء منزل لوالدته!

كولومبي شارك في الأولمبياد من أجل شراء منزل لوالدته!

16 اغسطس 2016
الصورة
يوبرخن مارتينيز (Getty)
+ الخط -


تجمع دورة الألعاب الأولمبية بين نجوم في مختلف الرياضات من كل الأجناس، منهم من يعيش مترفاً في قصور بعد أن وصل لقمة المجد، وآخرون يشاركون فقط من أجل تحقيق أحلام بسيطة ولكن بالنسبة لهم ستكون الإنجاز الأكبر في الحياة، ومن بينهم يأتي الملاكم الكولومبي يوبرخن مارتينيز.

مارتينيز شارك في منافسات وزن 49 كغم، وخطف الأضواء في البطولة لأنه يعتذر لمنافسيه ويطلب الصفح من الله بعد كل نزال، بعد توجيهه اللكمات لخصومه، ليزيد التركيز عليه بعد كشفه عن سبب مشاركته في المنافسات الأولمبية لهذا العام.

ونجح الملاكم الكولومبي في الوصول إلى النهائي، ليواجه الأوزبكي حسنبوي دوسماتوف، ولكنه فشل في التفوق عليه ليكتفي بحصد الميدالية الفضية، وهو ما اعتبره كافياً لتحقيق حلم والدته بامتلاك منزل في كولومبيا.

وقال يوبرخن بعد الفوز "كنت أريد الفوز بما هو أكثر من البرونزية، خاصة أن جائزتها محدودة للغاية، وهو ما نجحت فيه أخيرا". وتصل قيمة جائزة الميدالية البرونزية إلى 30 ألف يورو، وهو ما سيجعله ينجح في شراء المنزل، بمساعدة من حكومة بلاده.

وأكد الملاكم أن والده لم يكن يدعمه طوال مسيرته، لأنه لم يكن يريد أن يحترف نجله رياضة قائمة على ضرب الآخرين، ولكن في النهاية استسلم لرغبة مارتينيز الذي أصبح بطلا أولمبيا في النهاية.

المساهمون