كورونا يصيب عضواً بمجلس نقابة الصحافيين المصرية

02 يونيو 2020
الصورة
أطباء يفحصون أحد مصابي كورونا بأحد مشافي القاهرة (Getty)
أعلن عضو مجلس نقابة الصحافيين المصرية، حسين الزناتي، عن إصابته بفيروس كورونا الجديد.

وكتب نائب رئيس تحرير جريدة الأهرام ورئيس تحرير مجلة علاء الدين على صفحته الشخصية على فيسبوك: "قدر الله وما شاء فعل.. أظهرت عينة التحليل إصابتي بفيروس كورونا.. أثق أن الله لا يفعل إلا الخير.. وهتعدي إن شاء الله بفضله وكرمه ودعواتكم.. لكم محبتي جميعاً وحفظكم من كل سوء".

وليس الزناتي هو الأول بين الصحافيين والإعلاميين في مصر، إذ أعلن أربعة مذيعين مصريين إصابتهم بفيروس كورونا، الأحد، جميعهم من العاملين كمقدمين لنشرات الأخبار، في قنوات "اكسترا نيوز" و"الفضائية المصرية" و"نغم إف إم".

وفي التلفزيون المصري توفيت رشا حلمي بقطاع الأخبار في التلفزيون المصري متأثرة بكورونا، كما توفي الصحافي فتحي الصراوي، نائب رئيس تحرير جريدة الجمهورية، والصحافي أيمن عبد الحميد، بصحيفة الوفد، والصحافي محمود رياض بجريدة الخميس.

وانتابت العاملين في مدينة الإنتاج الإعلامي المصرية حالة من الفزع، في أعقاب إعلان أربعة مذيعين مصريين إصابتهم بفيروس كورونا.

وقالت المذيعة في قناة "إكسترا نيوز" المملوكة لشركة تتبع المخابرات المصرية، آية عبد الرحمن، في تدوينة نشرتها عبر صفحتها بموقع فيسبوك "الحمد لله تأكد إصابتي بفيروس كورونا، وببلغكم الخبر ده عشان أولاً محتاجة دعواتكم الصادقة اللي من القلب... وثانياً إني واثقة إن ربنا هايرزقني الشفاء قريباً جداً بفضل محبتكم، ودعواتكم العظيمة".

وكشف مصدر مطلع في قناة "اكسترا نيوز"، أن الإعلامية ريهام السهلي مصابة كذلك بفيروس كورونا، بالإضافة إلى عدد آخر من المعدين في القناة، ونقل بعضهم إلى مستشفيات العزل لتلقي العلاج، مشيراً إلى أن هناك تعليمات مشددة من "المجموعة المتحدة للخدمات الإعلامية" المالكة للقناة، بعدم الإفصاح عن حجم الإصابات بين العاملين فيها.

وأضاف المصدر لـ"العربي الجديد"، أن رئيس القناة المُكلف بإدارتها تحت إشراف المخابرات، الصحافي في جريدة "الأهرام التعاوني" محمد حلمي، وجه بالعزل المنزلي لجميع المصابين بالفيروس لمدة أسبوعين، ممن لا تستدعي حالتهم دخول مستشفيات العزل، والتزام جميع المخالطين لهم بمواعيد العمل المقررة، والفصل النهائي للمتغيبين منهم، من دون اعتبار مخاطر تفشي الوباء في القناة.

وفي بيان لها الأربعاء الماضي، رصدت نقابة الصحافيين 9 إصابات بين الصحافيين النقابيين، فقط، وقالت إنه تم التعامل معها جميعاً من جانب النقابة منذ اللحظة الأولى لاتصال أصحابها، وتم الاتخاذ الفوري للإجراءات الضرورية المطلوبة سواء للتشخيص والتحليل أو العلاج، وذلك بالتعاون الوثيق المستمر مع كل الجهات.

وأوضح بيان النقابة، تفاصيل هذه الحالات التسع "حالتا وفاة لصحافيين، و4 حالات تعافٍ، منها حالة خضعت فقط للعزل المنزلي وأكدت التحاليل تعافيها التام، و3 حالات خضعت للعزل في المستشفيات المخصصة لهذا، وخرجت حالتان في اليوم الأول لعيد الفطر وحالة في اليوم الثاني؛ فضلًا عن 3 حالات فقط تخضع حالياً للعلاج، منها حالة مستقرة وتخضع للعلاج في المنزل، وحالتان بالمستشفيات المتخصصة: واحدة منهما بالقاهرة والثانية بإحدى محافظات الوجه البحري".

دلالات

تعليق: