كورونا يؤجل امتحانات الشهادة الثانوية في السودان

30 مارس 2020
الصورة
شوارع الخرطوم خاوية بعد حظر التجول لمكافحة كورونا (الأناضول)
قررت وزارة التربية والتعليم السودانية تأجيل امتحانات الشهادة الثانوية التي كانت مقررة في 12 إبريل/نيسان المقبل، إلى أجل غير مسمى يحدد لاحقاً بعد إنجلاء مخاطر فيروس كورونا.

وقال وزيرالتربية والتعليم محمد الأمين التوم، في مؤتمرصحافي، اليوم الإثنين، إن "القرار اتخذ لمصلحة الطلاب وأسرهم"، مبدياً اعتذاره لصدور القرار الاضطراري رغم الاستعدادات التي كانت تجرى للامتحانات التي تشمل نحو 500 ألف طالب وطالبة.
وقالت وزارة الصحة السودانية، الإثنين، إنها لم تسجل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا، وأن عدد حالات الاشتباه، حتى أمس الأحد، بلغت 99 حالة، وكلها موجودة بمراكز العزل.
إلى ذلك، أبلغت سلطات العاصمة الخرطوم المحال التجارية بوجوب إيقاف أنشطتها وإغلاق أبوابها عند الرابعة عصرا، على أن يطبق القرار اعتباراً من يوم غد، الثلاثاء، ضمن سلسلة إجراءات وقائية تحول دون تفشي كورونا، بعدما سجل السودان 6 إصابات، توفيت منها اثتنان.
واستثنى قرار الإغلاق المخابز والصيدليات ومحطات الوقود ومحال المواد الغذائية، والتي حددت لها الساعة الثامنة مساء للإغلاق.
كما قررت سلطات ولاية الخرطوم تخفيض ساعات العمل ليبدأ من الثامنة صباحاً وينتهي عند الثانية ظهراً، على أن يبدأ، غدا الثلاثاء، تطبيق تمديد حظر التجول في كل المدن السودانية من الساعة السادسة مساء حتى السادسة من صبيحة اليوم التالي.

من جهة أخرى، أعلنت القوات المسلحة السودانية، الإثنين، أن جميع منسوبيها تبرعوا براتب يوم واحد للمساهمة في جهود مكافحة فيروس كورونا. وقال مكتب الناطق باسم القوات المسلحة إن "التبرع يأتي لدرء خطورة فيروس كورونا على الأمن الوطني، على أن تودع حصيلة المبلغ المستقطع لدى الصندوق القومي لمكافحة كورونا".
وفي سياق متصل، قال وزيرالإعلام السوداني، فيصل محمد صالح، إن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ترأس قمة دول منظمة التنمية الحكومية (إيقاد)، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وأن المجتمعين ناقشوا التنسيق المشترك لمواجهة فيروس كورونا.
وأضاف صالح أن "القمة شارك فيها رؤساء دول وحكومات منظمة الإيقاد، واتفقوا على العمل المشترك والتنسيق بين وزارات الصحة والمالية في دول المنظمة للتحرك جماعياً وتسهيل حركة البضائع".

تعليق: