كورونا في المغرب: النيابة العامة تلاحق الأخبار الكاذبة

17 مارس 2020
الصورة
تلاحق الداخلية والنيابة المضللين (فاضل سنة/Getty)
+ الخط -
أعلنت النيابة العامة المغربية عن الملاحقة القانونية لكل من يروّج أخباراً زائفة ذات علاقة بموضوع فيروس كورونا المستجد، ومن شأنها إثارة الفزع بين الناس، أو المساس بالنظام العام في المملكة. 

وأوضح الوكيل العام للملك، رئيس النيابة العامة، في بيان رسمي، أن النيابة العامة تباشر أبحاثاً في الموضوع بواسطة الشرطة القضائية.

وأكد البيان أن النيابة كانت قد حرّكت الدعوى العمومية في حق بعض الأشخاص المشتبه في مسؤوليتهم عن ترويج أخبار زائفة في موضوع فيروس كورونا.

وكانت السلطات المغربية قد شنّت حملة اعتقالات طاولت مجموعة من المواطنين بتهمة نشر أخبار كاذبة وشائعات حول كورونا. 

وحذّرت وزارة الداخلية المغربية سابقاً من ترويج أخبار كاذبة ووهمية منسوبة لجهات رسمية حول كورونا بواسطة منصات التواصل والتراسل.

وأشارت الوزارة إلى "تنامي الأخبار التضليلية والزائفة والمنسوبة إلى مؤسسات رسمية حول ما تصفه بإجراءات احترازية متخذة من طرف السلطات في إطار محاربة فيروس كورونا المستجد".

كما توعدت ناشري هذه الأخبار الكاذبة والمضللة بـ"اتخاذ جميع التدابير القانونية من طرف السلطات المختصة لتحديد هويات الأشخاص المتورطين في الترويج لهذه الافتراءات والمزاعم".