كورونا... حظر تجول تجريبي في حضرموت والحوثيون يغلقون محافظاتهم

31 مارس 2020
الصورة
إجراءات وقائية ضد كورونا في صنعاء (محمد حويس/فرانس برس)
+ الخط -
أعلنت السلطات في محافظة حضرموت اليمنية، الثلاثاء، عن حظر تجول تجريبي يبدأ بعد غد الخميس، كإجراء احترازي لمنع الانتشار المحتمل لفيروس كورونا، في حين أغلق الحوثيون المنافذ الرابطة بين المحافظات الخاضعة لسيطرتهم والمحافظات الخاضعة للحكومة الشرعية بشكل كامل.

وأصدر محافظ حضرموت، فرج البحسني، قرارا بحظر تجول المواطنين ووسائل النقل في المحافظة من يوم الخميس، وذلك اعتبارا من الساعة الرابعة عصرا وحتى الرابعة من فجر اليوم التالي، حسب مذكرة رسمية اطلع عليها "العربي الجديد"، ورد فيها: "على ضوء القرار التجريبي، سيتم الإعلان لاحقا ما إذا كان الحظر سيستمر لأيام أو أسابيع قادمة".
واستثنى القرار الطواقم الطبية ولجان الطوارئ، كما ناشد المواطنين الالتزام، وكلّف السلطات الأمنية اتخاذ الإجراءات الرادعة ضد المخالفين.
ولم تعلن الحكومة الشرعية بعد حظرا للتجول في مناطق سيطرتها، في حين اتخذت السلطات الأمنية الموالية للإمارات في عدن، الأسبوع الماضي، قرارا بحظر التجول لتفادي انتشار كورونا، منذ الساعة العاشرة مساء إلى السادسة صباحا.
وفي صنعاء، أعلنت وزارة الداخلية التابعة للحوثيين الإغلاق التام للمحافظات الخاضعة لسيطرتها، ومنع دخول كافة القادمين من خارج البلاد أو من المحافظات اليمنية الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية، وقالت في بيان، إنها لن تسمح إطلاقا بدخول القادمين من خارج البلاد أو من المحافظات الخارجة عن سيطرتها "لحماية المواطنين من وباء كورونا".

ودعا البيان سكان صنعاء ومناطق أخرى، إلى الإبلاغ عن أي شخص من العائدين من الخارج، أو من المحافظات الخاضعة للشرعية، وذلك لوضعه في الحجر الصحي حتى التأكد من عدم إصابته بفيروس كورونا.
وقالت مصادر محلية في صنعاء، لـ"العربي الجديد"، إن السلطات قامت بإغلاق عدد من أسواق القات المخالفة للإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا، وشملت حملة الإغلاق أسواق "شارع القاهرة" و"جولة سبأ" و"المدينة السكنية بسعوان"، بالإضافة إلى سوق "دوّار المالية".
ولم يسجل اليمن أية إصابات بفيروس كورونا حتى الآن، رغم الاشتباه بعدد من الحالات التي أثبتت الفحوص خلوها من الفيروس.