كورونا الجزائر: 6 وفيات جديدة وارتفاع لافت في الإصابات

كورونا الجزائر: 6 وفيات جديدة وارتفاع لافت في الإصابات

26 ابريل 2020
+ الخط -

تواصل معدل الوفيات بفيروس كورونا الجديد في الجزائر في التدني خلال الأسبوعين الماضيين، إذ أعلنت اللجنة العلمية لرصد ومتابعة انتشار الفيروس عن تسجيل 6 وفيات خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، ما يرفع مجموع الوفيات إلى 425.

على النقيض من ذلك، تسجل أرقام الإصابات ارتفاعاً لافتاً، إذ سجلت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، 129 إصابة، ليصبح مجموع الإصابات 3382.

وأعلنت السلطات الصحية عن تماثل 29 شخصاً للشفاء من كورونا، وبات مجموع المتعافين 1508، فيما يخضع 5863 مصاباً للعلاج، من بينهم حالات غير مؤكدة لأشخاص ظهرت عليهم أعراض الإصابة بالفيروس.

وبالرغم من الارتفاع اللافت في أعداد الإصابات بالفيروس مؤخراً، فإنّ السلطات الجزائرية قررت السبت الزيادة في إعادة فتح قطاعات تجارية واقتصادية، بهدف تخفيف الكلفة والأعباء والتداعيات الاجتماعية للأزمة الوبائية، وسط اعتراض ومخاوف جدية من أن يؤدي ذلك إلى مزيد من ارتفاع حالات الإصابة.

في هذا الإطار، أبدى طبيب الأمراض المعدية، حمانة بوشرمة قلقه من القرار الحكومي وتداعياته على الأزمة الوبائية، وكتب على حسابه على "فيسبوك": "في الأسبوع الأخير لاحظنا تراخياً بخصوص الالتزام بالحجر الصحي، الأمر الذي تسبب في تضاعف أعداد المصابين، والقرار الأخير للحكومة بتخفيف الحجر الصحي سيتسبب في موجة كارثية من الإصابات بالفيروس في أوساط المواطنين". ولفت الطبيب حمانة إلى أنّه "من دون توفير كمامات صحية وفرض استعمالها، ومن دون فرض التباعد الاجتماعي، فإنّ الوضع يتجه إلى انتحار جماعي، ونحمّل مسؤولية ووزر الضحايا الجدد للحكومة ولمن يدعم قرارها".