كورتوا "الكارثي"... الأهداف أكثر من تصدياته

21 أكتوبر 2019
الصورة
كورتوا يعيش موسماً كارثياً (Getty)
يعيش الحارس البلجيكي تيبوا كورتوا أسوأ مرحلة في مسيرته الكروية مع ريال مدريد الإسباني، وذلك بسبب الأرقام السلبية والكارثية التي سجلها منذ انضمامه إلى النادي "الملكي"، وخصوصاً بعد الخسارة الأخيرة أمام فريق ريال مايوركا في الجولة التاسعة من منافسات "الليغا".

وتعرض ريال مدريد لخسارته الأولى في بطولة الدوري الإسباني بعد تسع جولات من المنافسة، وذلك أمام فريق ريال مايوركا بهدف نظيف، ليفقد النادي "الملكي" بقيادة المدرب الفرنسي زيدان صدارته لمصلحة المنافس المباشر برشلونة الذي كان قبل أسابيع في المركز الـ 12.

وكشفت الأرقام السلبية حجم الصعوبات التي يعيشها الحارس البلجيكي تيبو كورتوا في موسم 2019-2020، إذ إنه وبعد هدف مايوركا ارتفع عدد الأهداف التي تلقاها كورتوا مع النادي "الملكي" إلى 12 هدفاً مقابل تصديه لـ11 تسديدة فقط في جميع المباريات التي لعبها حتى الآن.


في المقابل، تلقى تيبو كورتوا 84 هدفاً في 60 مباراة مع فريق ريال مدريد بنسبة 1,4 هدف كل 90 دقيقة، الأمر الذي يؤكد الكارثة الكبيرة التي يعيشها الحارس البلجيكي في هذا الموسم وقد يؤثر سلباً على معنوياته في المباريات القادمة من المنافسات المحلية والأوروبية.