كوتينيو يرد على جماهير البرازيل بعد صافرات الاستهجان.. بهذا التصريح

15 يونيو 2019
الصورة
قاد كوتينيو البرازيل للفوز على بوليفيا بكوبا أميركا (Getty)
+ الخط -
سارعت الجماهير البرازيلية المتواجدة في ملعب "المورمبي" إلى التعبير عن غضبها من المستوى الفني السيئ لمنتخب بلادها في الشوط الأول من المواجهة التي انتصر فيها على منافسه البوليفي بثلاثة أهداف مقابل لا شيء، ضمن منافسات المجموعة الأولى من بطولة كوبا أميركا 2019.

لكن النجم فيليب كوتينيو قائد خط وسط المنتخب البرازيلي، الذي استطاع تسجيل هدفين في شباك بوليفيا، قام بتبرير غضب جماهير بلاده، عقب انتهاء المواجهة، وحصولهم على النقاط الثلاث الثمينة في بطولة كوبا أميركا 2019.

ونقلت صحيفة "ماركا" الإسبانية، عن النجم البرازيلي فيليب كوتينيو قوله: "عندما تقوم الجماهير بالتعبير عن غضبها وتطلق صافرات استهجانها علينا فهو أمر عادي، لأنه جزء من كرة القدم، والجماهير تقوم بذلك، حتى نعطي الأفضل ونرضيها، ولم يزعجني ما قامت به".

وأضاف:"الشيء المهم الآن هو إظهار قوتنا للجميع، حتى نتمكن من اللعب أمام خصومنا بشكل أفضل، والجميع شاهد ما قُمنا بفعله بعد أن سجلنا الهدف الأول في شباك بوليفيا، وبخاصة أن المباراة الافتتاحية في البطولات تكون دائماً صعبة".


وختم نجم المنتخب البرازيلي فيليب كوتينيو حديثه بقوله: "بعد أن قُمنا بتسجيل الهدف الأول في شباك بوليفيا، عُدنا إلى طريقة لعبنا، وأظهرنا أفضليتنا في المباراة. لقد أخبرنا المدرب تيتي بأنه يجب علينا أن نتحلى بالصبر، والتكيف مع طريقة اللعب.

ويستعد أبناء المدرب البرازيلي تيتي، لخوض المواجهة الثانية في بطولة كوبا أميركا أمام فنزويلا يوم الأربعاء المقبل على ملعب "فونتي نوفا" في مدينة سلفادور، ضمن منافسات المجموعة الأولى من المسابقة القارية.

المساهمون