كوتينيو يخطف الأنظار بهدف عالمي لبرشلونة في شباك سوسيداد

كوتينيو يخطف الأنظار بهدف عالمي لبرشلونة في شباك سوسيداد

20 مايو 2018
+ الخط -
سجل البرازيلي فيليب كوتينيو لاعب وسط نادي برشلونة هدفاً رائعاً في الدقيقة 57 من عمر المباراة التي جمعت البلاوغرانا مع ريال سوسيداد في "الكامب نو"، ضمن الجولة الأخيرة في الدوري الإسباني لكرة القدم.

وسدد اللاعب البرازيلي كوتينيو صاحب الـ25 عاماً، الكرة من خارج منطقة الجزاء لترتطم بالعارضة وتدخل مرمى حارس ريال سوسيداد الإسباني ميغيل أنخل مويا بطريقة ساحرة ورائعة.

وتألق الشاب البرازيلي في المباراة التي خاضها مع فريقه؛ إذ أحرز هدف المباراة الوحيد خلال مباراة برشلونة وريال سوسيداد، بالإضافة إلى تحركاته المميزة وتمريراته الساحرة لزملائه في الفريق.

وانتصر البرسا على ضيفه ريال سوسيداد بهدف وحيد سجله اللاعب البرازيلي فيليب كوتينيو ليعزز صدراته بـ93 نقطة بعد أن توج بلقب بطولة الدوري للمرة الـ25 وفوزه بكأس إسبانيا للمرة الـ30 في تاريخ ليحقق الثنائية المحلية في إسبانيا.

وانضم البرازيلي فيليب كوتينيو إلى نادي برشلونة الإسباني في الانتقالات الشتوية الماضية بصفقة قدرت بنحو 160 مليون يورو، قادماً من نادي ليفربول الإنكليزي ليصبح ثالث أغلى لاعب في العالم.

(العربي الجديد)

ذات صلة

الصورة

رياضة

وجه طارق تيسودالي، مهاجم المنتخب المغربي الأول، الذي تألق في المباراة التي فاز فيها "أسود الأطلس"، أمام الكونغو الديموقراطية، بنتيجة (4-1)، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إطار إياب الدور الفاصل المؤهل لمونديال قطر 2022، شكره إلى الجماهير.

الصورة
 لعبة "فيفا 22"

رياضة

انتقل اهتمام مواجهة "الكلاسيكو" من أرض الواقع، إلى العالم الافتراضي، بعدما أصبحت المباراة المُفضلة لمُعظم الجماهير الرياضية، التي تلعب اللعبة الإلكترونية "فيفا"، بإصدارها الجديد، الذي وُضع على موقعها في الأول من شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

الصورة
أغلى نجوم الملكي والبارسا

رياضة

لا تختلف الجماهير الرياضية على أن ريال مدريد وخصمه التاريخي برشلونة، من أنجح الأندية في الدوريات الأوروبية الخمسة الكُبرى، بعدما حققا الكثير من البطولات المحلية والقارية، وبعد امتلاكهما لأهم المواهب الكروية، التي أشعلت "كلاسيكو" الأرض في كل مرة.

الصورة
ميسي يصدم الجميع في المؤتمر الصحافي الوداعي: دخل باكياً وعاجزاً

رياضة

صدم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الجماهير وكل من كان يُتابعه، في المؤتمر الصحافي الوداعي الخاص الذي سيُعلن فيه رحيله عن برشلونة رسمياً، وبدا في قمة الحزن والأسف على ما حصل، وانهمرت الدموع سريعاً، قبل أن يتحدث أولى كلماته الوداعية.

المساهمون