كردستان العراق يتفق مع بغداد على حصته في ميزانية 2020

05 فبراير 2020
الصورة
كردستان ستسلم بغداد إيرادات تصدير 250 ألف برميل يومياً(Getty)
+ الخط -
قال المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان العراق جوتيار عادل، إنّ حكومته اتفقت مع الحكومة الاتحادية قبل استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، بشأن موازنة 2020.

وأضاف، في تصريحات لوكالة الأنباء العراقية، اليوم الأربعاء، أنّه تم الاتفاق على تسليم كردستان إيرادات ما يقارب 250 ألف برميل نفط يومياً الى الحكومة الاتحادية، مقابل إيفاء حكومة المركز بالالتزامات تجاه الإقليم.


وأشار إلى أنّ الاتفاق تم تضمينه في قانون موازنة 2020، مؤكداً استعداد حكومة الإقليم الالتزام ببنود الاتفاق وتسليم بغداد إيرادات 250 ألف برميل يومياً، شرط أن تفي الحكومة الاتحادية بما جاء في مسودة قانون الموازنة.

وأوضح أنّه لا توجد نسبة محددة للإقليم في الموازنة، وإنما هناك مجموعة التزامات تم الاتفاق عليها في مشروع القانون.

من جهته، أكد عضو برلمان إقليم كردستان كاروان عبد الرحمن، أنّ حكومة الإقليم ملتزمة تماماً بالاتفاق الذي حصل مع حكومة بغداد، حول مشروع قانون الموازنة.

وأضاف، للوكالة ذاتها، أنّ حكومة الإقليم بانتظار تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، وما سينتج من قرارات من قبل رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، ليتم بعدها البدء بتسليم إيرادات الـ250 ألف برميل يومياً.


ويتعين على علاوي تشكيل حكومة جديدة، في غضون شهر، وخوض اقتراع بالثقة في البرلمان.

وتجري مناقشة الميزانية الاتحادية للعراق لعام 2020 في البرلمان حاليا، وتتراوح نفقاتها بين 140 إلى 145 تريليون دينار عراقي "ما يعادل نحو 135 مليار دولار"، وبعجز متوقع يبلغ نحو 40 تريليون دينار، (نحو 32 مليار دولار)، وهو الرقم المتحصل بعد تخفيض العجز الإجمالي المتوقع سابقاً، وهو 72 تريليون دينار، وذلك من خلال إلغاء نفقات ومشاريع غير ضرورية.
وتبلغ صادرات الإقليم من النفط حالياً ما يتراوح بين 400 و500 ألف برميل يومياً تقريباً.


المساهمون