كاسياس ضحية الشائعات...ورئيس بورتو ينفي "الصفقة الفاشلة"

كاسياس ضحية الشائعات...ورئيس بورتو ينفي "الصفقة الفاشلة"

17 مارس 2016
الصورة
كاسياس حارس الريال سابقاً (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

انتشرت يوم أمس شائعات كثيرة عن تصريح رئيس نادي بورتو جورجي نونو بينتو، ونقلت صحيفة الميرور عن صحيفة "إل كونفيد نسيال" الإسبانية قوله أن صفقة الحارس الإسباني إيكر كاسياس فاشلة، وهو ما تناقلته بعض الصحف الإسبانية، قبل أن تعود لتكذيب الخبر.

وبعد خبر تصريح رئيس النادي، والذي انتشر في كل أنحاء العالم، بما في ذلك ماركا وآس، عرض الأخير تجديد عقد إيكر مع الفريق لموسم إضافي حتى عام 2018 ونفى أن يكون غير راضٍ عن مستوى حارس مرمى الريال السابق، وأكد أن الأمر يعود إلى الحرب الإعلامية الدائرة في إسبانيا، حول هوية الحارس الذي يجب أن يلعب أساسياً لمنتخب لاروخا في أمم أوروبا 2016.

ونشر موقع نادي بورتو تصريح بينتو والذي جاء فيه: "قد لا يكون الأمر مريحاً للكثيرين في إسبانيا، ولكثيرين من المسؤولين بسبب رحيله عن ريال مدريد، بأن يكون كاسياس قائداً وأساسيا في حراسة مرمى المنتخب الإسباني، وربما ينجح في رفع كأس قارية من جديد".

وكان التصريح الذي انتشر قاسياً بحق حارس النادي البرتغالي وجاء فيه "لم ينجح كاسياس في الوصول إلى ما توقعناه منه، لقد أثّر بشكل كبير على مغادرتنا مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في وقت مبكر، راتبه بات لا يطاق بالنسبة للنادي، وقد يذهب إلى الولايات المتحدة الأميركية، فنادي نيويورك سيتي يريده، وسيكون هذا الأمر الأفضل لنا".

هذا الأمر دفع رئيس بورتو إلى التعليق بالقول: "في حال أرادوا اختيار هذا أو ذاك لحراسة مرمى المنتخب، فليتركوا كاسياس وشأنه، لأنه إذا كان هناك الأفضل لحراسة عرين المنتخب الإسباني فمن دون شك سيكون هو".

وختم حديثه بالقول: "هذه الشائعات التي انتشرت عن لساني مثيرة للسخرية، لقد توصلنا لاتفاق مع وكيل كاسياس للتجديد للحارس لموسم إضافي". يذكر أن "القديس" رحل عن ريال مدريد في يوليو/تموز 2015 ووقع لمدة موسمين مع بورتو حتى يونيو/حزيران 2017 ويتضمن العقد إمكانية التجديد لموسم إضافي في حال تحقيق بعض الأهداف غير المعروفة للعلن.

اقرأ أيضاً:برشلونة يطيح بأرسنال ويضربه بالثلاثة في قمة الأبطال

المساهمون