كارتر: واشنطن سترسل 200 جندي إضافي إلى الرقة السورية

كارتر: واشنطن سترسل 200 جندي إضافي إلى الرقة السورية

واشنطن
العربي الجديد
10 ديسمبر 2016
+ الخط -
أعلن وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر، اليوم السبت، أن واشنطن سترسل 200 جندي إضافي إلى سورية للمشاركة في العملية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في الرقة، ويأتي ذلك بعد ساعات من إلغاء الرئيس الأميركي باراك أوباما، القيود المفروضة على تقديم مساعدات عسكرية إلى المعارضة السورية.

وأوضح كارتر، خلال حديثه في مؤتمر "حوار المنامة"، والذي نقلته وكالة "رويترز"، أن القوات الإضافية بينها مدربون من القوات الخاصة، ومستشارون وفرق تفكيك المتفجرات. وسينضمون إلى 300 من القوات الخاصة الأميركية الموجودة في سورية.

وأكد في الوقت نفسه، أن روسيا أكبر داعم أجنبي للرئيس السوري بشار الأسد، قائلاً لقد "أجج التدخل الروسي بسورية الحرب الأهلية، وأطال معاناة الشعب السوري".

وجاء إعلان كارتر، بعد ساعات من إلغاء الرئيس أوباما القيود المفروضة على تقديم مساعدات عسكرية إلى المعارضة السورية.

وقال أوباما في بيان صادر عن البيت الأبيض ليل أمس الجمعة "قررت أنا (الرئيس) أن العمليات، التي تتضمن تقديم مواد وخدمات دفاعية للقوات الأجنبية والقوات غير النظامية من جماعات، وأفراد يشاركون بدعم ومساعدة القوات الأميركية في مكافحة الإرهاب في سورية، هي مسألة أساسية لمصلحة الأمن القومي للولايات المتحدة".

وفوّض الرئيس الأميركي في بيانه، الذي أوردته وكالة "الأناضول"، وزير خارجيته جون كيري، بإخطار الكونغرس بأي شحنات للأسلحة ينوي البيت الأبيض تقديمها إلى المعارضة السورية، قبل 15 يوماً من إصدار الأمر ببدء التنفيذ.

كما يتزامن قرار أوباما مع تمرير الكونغرس الأميركي يوم الخميس، لمسودة "قانون تفويض الدفاع الوطني"، تفوّض الرئيس بتقديم مضادات طائرات تُحمل على الكتف من طراز "مانباد" إلى المعارضة السورية، بعد أن كان أوباما يرفض ذلك من قبل بدعوى "الخوف من وقوعها في الأيدي الخطأ".





ذات صلة

الصورة
شباب كرة القدم (العربي الجديد)

مجتمع

جمع ملعب الحرية وسط مدينة إدلب شمال غربي سورية، مساء أمس الثلاثاء، فريقي الأمل وأبناء سورية لمبتوري الأطراف في لعبة كرة القدم، نظمتها مديرية الصحة بإدلب في أجواء غلبت فيها مشاعر السعادة والأمل على التنافس.

الصورة
عبد الباسط الساروت - الذكرى الثانية - العربي الجديد - عامر السيد علي

سياسة

أحيا مئات السوريين، مساء الثلاثاء، الذكرى الثانية لرحيل عبد الباسط الساروت، أحد أهم ناشطي الثورة السورية، والمعروف بـ"حارس الثورة"، والذي قتل قبل عامين أثناء قتاله ضمن صفوف المعارضة ضد قوات النظام بريف حماة.
الصورة

سياسة

 بالتزامن مع توجيه رئيس النظام السوري بشار الأسد كلمة شكر لمواليه، عقب إعلان فوزه المتوقع، مساء أمس الخميس، فتحت قوات النظام النار على تظاهرة رافضة لنتائج الانتخابات في درعا البلد جنوبي سورية، مخلفة عددا من الجرحى.
الصورة
مظاهرات رافضة للانتخابات في في سورية (شريف الحلبي)

سياسة

 أعلنت اللجنة القضائية العليا المنظمة للانتخابات الرئاسية التي تجريها حكومة النظام السوري، اليوم الأربعاء، تمديد فترة الانتخابات التي كان من المفترض أن تنتهي في السابعة مساء لمدة خمس ساعات إضافية بسبب ما قالت إنه "إقبال كثيف على مراكز الاقتراع"

المساهمون