كأس "كوبا أميركا"..قاعدة خشبية وتاريخ مرموق و"كأس" مئوية مختلفة

03 يونيو 2016
الصورة
+ الخط -
تتسابق المنتخبات اللاتينية من أجل رفع كأس كوبا أميركا الذي حمله العديد من اللاعبين على مدار تاريخ البطولة العريقة، وهو الكأس المصنوع من الفضة ويشتهر بشكله المهيب، وقاعدته الخشبية وتاريخه المرموق الذي جعله يكون أحد أبرز كؤوس البطولات العالمية.

ومثله مثل كل الكؤوس لديه حكاية تاريخية يعرفها اللاتينيون جيدا، فهو الذي تم تصنيعه في "دار إيسكاساني للمجوهرات" بالعاصمة الأرجنتينية بوينوس آيرس عام 1916 حيث تصادف هذا التاريخ مع بدء فعاليات أول نسخة من هذه البطولة.

وصنع الكأس من مادة الفضة ويمتاز بقاعدة خشبية، ويزن 9 كلغم ويبلغ ارتفاعه 77 سنتم، فيما يبلغ ارتفاع القطر العلوي للكأس حوالي 20 سنتم بينما يبلغ ارتفاع القاعدة حوالي 32 سنتم. كما يلاحظ في هذا الجزء السفلي وجود لوحة محفور عليها أسماء الدول التي نالت شرف الفوز بهذه البطولة العريقة.

وأكثر ما يميز الكأس هو القاعدة الخشبية التي تتألف من 3 حلقات، تضيق باتجاه الأسفل لكي يستطيع اللاعب حملها، وكتبت وعليها أسماء المنتخبات البطلة وسنوات المجد. ومع فوز الأوروغواي بلقب 2011 اضطر المنظمون إلى إضافة حلقة خشبية رابعة، في الوقت الذي صمم على شكل "جرة إغريقية كلاسيكية" دون مقابض، بعكس الكؤوس الأوروبية التي يحوي أغلبها مقبضين في الجانبين.

وسبق للاعبين كبار حمل هذا الكأس خلال السنوات الأخيرة على غرار: البرازيلي ريكاردو غوميس والأرجنتيني أوسكار روجيري، والأوروغوياني إنزو فرانشيسكولي ومواطنيه إيفان كوردوبا ودييغو لوجانو، والبرازيلي دونغا ومواطنيه كافو وأليكس، ويعتبر منتخب أوروغواي أكثر الفرق حصولا على البطولة برصيد 15 مرة خلال 43 نسخة، وهو أول منتخب حصل على هذه البطولة عام 1916 عندما استضافتها الأرجنتين.

كأس المئوية..مختلفة
وكان اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) أطلق كأس النسخة المئوية لبطولة كوبا أميركا وهو مختلف عن الكأس المعهود. ويبلغ ارتفاع الكأس، الذي يأخذ شكل مزهرية، 61 سنتم، ويصل وزنه إلى نحو سبعة كيلوغرامات، وهو مرسوم عليه خريطة الأميركتين، وقاعدته من الفضة ومطلي بذهب من عيار 24 قيراط.

المساهمون