قوات النظام السوري والمليشيات تعتقل المعلمين والشبان بهدف التجنيد

قوات النظام السوري والمليشيات تعتقل المعلمين والشبان بهدف التجنيد

06 أكتوبر 2017
الصورة
اعتقالات من أجل التجنيد الإجباري (دليل سليمان/Getty)
+ الخط -



اعتقلت قوات النظام السوري عشرات الأشخاص في مناطق سيطرتها بمدينة الحسكة، شمال شرق سورية، بهدف التجنيد الإجباري، في وقت شنت فيه مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية حملة مداهمات واعتقال في منطقة تل أبيض، شمال الرقة، بحثا عن الشبان المطلوبين للتجنيد الإجباري.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد"، إنّ قوات النظام السوري استغلت تجمع العديد من الشبان، معظمهم تخرجوا حديثا من الجامعات، حول مقر لها، أمس الخميس، بهدف الحصول على ورقة رسمية تخولهم الدخول في مسابقة تعيين بمدارس النظام، حيث قامت الأخيرة بتوقيف أكثر من ثلاثين شاباً.

وأوضحت المصادر أن الورقة التي كان الشبان يسعون للحصول عليها هي "لا حكم عليه" وتصدر من فرع الأمن الجنائي التابع للنظام في المدينة.

وتتقاسم قوات النظام السيطرة على أحياء في مدينة الحسكة مع مليشيات "وحدات حماية الشعب الكردية"، وتسيطر فقط على حي غويران، وبعض الشوارع في محيطه.

وكانت مليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية قد اعتقلت عددا من مدراء المدارس والمعلمين العرب في حي غويران بالحسكة قبل أسبوع، وذلك لمشاركتهم في احتجاجات ضد فرض المناهج الكردية على المدارس، وسط صمت من قوات النظام.

إلى ذلك، ذكرت مصادر محلية لـ"العربي الجديد"، أن مليشيا "وحدات حماية الشعب"، الجناح العسكري لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي" الفرع السوري لـ"حزب العمال الكردستاني"، تشن حملة مداهمات في مدينة تل أبيض ومحيطها بشكل مكثف منذ الرابع من الشهر الجاري.

وأوضحت المصادر أن مدينة تل أبيض باتت شبه خالية من الشبان، ومعظمهم فر إلى مناطق سيطرة "الجيش السوري الحر" في ريف حلب الشمالي، بعد دفع مبالغ مالية للمهربين المتعاملين مع حواجز المليشيات الكردية.