قوات الشرعية تتقدم في جبهة الصلو جنوبي تعز

22 سبتمبر 2017
+ الخط -
قتل 3 من أفراد الجيش التابع للحكومة اليمنية، بينهم المرافق الخاص لقائد اللواء 35 مدرع الموالي للشرعية، وذلك خلال العملية العسكرية التي نجحت فيها وحدات من جيش الشرعية باستعادة منطقة الصيار وسوقها بالكامل من الانقلابيين في جبهة الصلو جنوب شرق تعز.

وقال العقيد ركن عبد الملك الأهدل أركان حرب اللواء 35 مدرع لـ"العربي الجديد" إن وحدات اللواء 35 مدرع شنّت مع ساعات الصباح الباكر هجوما واسعا على مواقع قوات جماعة أنصار الله (الحوثيين) وقوات المخلوع علي عبد الله صالح، بمساندة من مقاتلات التحالف العربي، وأوضح أن قواته نجحت في تكبيد الانقلابيين خسائر فادحة في الأفراد والمعدات.
وأضاف الأهدل أن مقاتلات التحالف العربي شنّت عددا من الغارات على نقيل جبهة الصلو، فيما تواصلت الاشتباكات التي استخدم فيها الطرفان الأسلحة الثقيلة والمتوسطة ونجح الجيش خلالها بالسيطرة الكاملة على منطقة الصيار.
وتابع أن الجيش يعزم استكمال تحرير المنطقة بالكامل من أجل السيطرة على خطوط إمداد الانقلابيين جنوبي شرق تعز.