قوات الحرس الوطني التونسية تشتبك مع مسلحين بمنطقة الكاف

قوات الحرس الوطني التونسية تشتبك مع مسلحين بمنطقة الكاف

20 ديسمبر 2018
+ الخط -

اشتبكت قوات الحرس الوطني التونسية مع مسلحين بمرتفعات محافظة الكاف شمال غربي البلاد، في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء، ما أدى لمقتل مسلح وإصابة واعتقال آخرين.

وأفادت مصادر أمنية لـ"العربي الجديد" بأن "عملية نوعية نفذتها قوات الحرس الوطني إثر تحريات ومراقبة لتحركات الإرهابيين واقتفاء أثرهم، مكّنت من نصب كمين محكم لهم في مرتفعات جبال ورغة، بمنطقة الكاف المحاذية للحدود الجزائرية، وتولّت قوات الحرس مباغتة الإرهابيين وتبادل إطلاق النار معهم ما أسفر عن قتل العنصر الخطير أيمن الجندوبي، وإصابة آخرين إصابة مباشرة والقبض على عدد آخر منهم". وأضاف المصدر أن "العملية لا تزال متواصلة".

وذكرت تقارير وبلاغات سابقة لوزارة الداخلية، أن أيمن الجندوبي شارك في تنفيذ هجمات عدة استهدفت أمنيين وعسكريين من بينها عملية "نبر" في نوفمبر/ تشرين الثاني 2014 التي ذهب ضحيتها خمسة جنود إثر استهداف حافلة تقلّهم مع عائلاتهم.

وتأتي هذه العملية النوعية، إثر توعد وزير الداخلية التونسي هشام الفوراتي، بالثأر لخالد الغزلاني الذي تم قتله في منزله وأمام أطفاله الأسبوع الماضي، بعدما تم قتل أخيه الجندي السنة الماضية بنفس الطريقة من قبل إرهابيين بدوار الغزلانية في منطقة الشعانبي. وكان الفوراتي قد صرّح أمس بأنه تم التعرف إلى ملامح الفاعلين ويتم تعقبهم.

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت صبيحة الأربعاء، أن الوحدة الوطنية لمكافحة الإرهاب بالتنسيق مع مصالح الأمن بمحافظة سيدي بوزيد، قد كشفت عن تنظيم إرهابي مهيكل باسم "كتيبة الجهاد والتوحيد"، وتم إيقاف ثمانية عناصر منه وإحباط مخططاته المتمثلة في استهداف مقارّ أمنية ودوريات بالجهة. وأفادت أنه تم حجز أسلحة يدوية الصنع وموادّ أولية لصنع المتفجرات والألغام.