قناة تلفزيونية إخبارية جديدة في تونس

24 يناير 2020
الصورة
محاولات لرفع المستوى التنافسي (أنتون بيتشكوف)
أعلن التلفزيون الرسمي التونسي عن استعداده لإطلاق قناة إخبارية ستكون "في إطار مشروع شامل شرعت المؤسسة في تطبيقه، ويهدف إلى تمكين المواطن التونسي من حقه في الوصول إلى المعلومة"، وفق ما قال مدير القناة الوطنية الأولى، فتحي الشروندي، لـ "العربي الجديد".

وأوضح فتحي الشروندي أن مشروع القناة الإخبارية منصوص عليه في الاتفاقية الموقعة بين الرئيس المدير العام للتلفزيون التونسي والحكومة التونسية، وقد بدأ العمل فعلياً على إطلاقها خلال الأشهر المقبلة، عبر تهيئة فضاء خاص بها، وتكليف عدد من الصحافيين للعمل فيها عن طريق مناظرة داخلية تجري في التلفزيون التونسي.

وعن الاحتجاجات التي عبرت عنها النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين حول المناظرة وإطلاق القناة، بيّن الشروندي أن "العمل على إطلاق القناة عمل تشاركي بين الأطراف العاملة في التلفزيون التونسي، وليس الهدف منه إقصاء أي كان، بل تثمين الكفاءات الصحافية التي يزخر بها التلفزيون التونسي بعدما أثبت في مناسبات عدة مدى حرفيتها وجديتها، آخرها في الانتخابات الرئاسية والتشريعية، الأمر الذي جعل التلفزيون التونسي الأكثر مهنية وحياداً واستقلالية وفقاً لتقرير (الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري) وغيرها من المنظمات التونسية أو الدولية".

وحول مصير "القناة الثانية" التي كثر الحديث عنها في الأيام الأخيرة، قال الشروندي إنها "ستواصل عملها، وقد تتحول إلى قناة برلمانية"، لافتاً إلى أن الإدارة العاملة للتلفزيون التونسي في مفاوضات متقدمة مع مجلس نواب الشعب للبحث في أفضل السبل الممكنة لتطبيق عملية التحويل هذه. 
أما عن الخوف من خضوع القناة الإخبارية إلى ضغوط حزبية وتدخلات حكومية، فاعتبر الشروندي" أن التلفزيون التونسي مرفق عمومي ملك لكل التونسيين بمختلف مشاربهم الفكرية والسياسية، ولا يحق لأي طرف مهما كان التدخل في اختياراته التحريرية التي تُحدّد وفقاً لهويته القانونية والعلاقة التشاركية بين الإدارة ومنتجي المحتوى في مختلف مستوياتهم". 
يذكر أن التلفزيون الرسمي التونسي شرع منذ فترة، بعد تولي محمد الأسعد الداهش إدارته العامة، في خطة إصلاحية قُدمت إلى "الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري" (الهايكا) بالتنسيق مع الحكومة التونسية.

وتتمثل هذه الخطة في جعل التلفزيون التونسي يحتل المكانة الرئيسية في المشهد الإعلامي المحلي، عبر إنتاج محتوى ينافس القطاع الخاص وقادر على شدّ الجمهور التونسي، وهو ما شرع فيه التلفزيون عبر إنتاجات إخبارية ودرامية ناجحة، وتحويل البث على القناة الأولى إلى البث عالي الجودة "إتش دي" منذ يوم 14 يناير/كانون الثاني الحالي.

دلالات